أخبار عاجلة

أبو الفتوح: كان على الاختيار بين "الفوضى" أو "الانقلاب العسكري"

أبو الفتوح: كان على مصر الاختيار بين "الفوضى" أو "الانقلاب العسكري" أبو الفتوح: كان على الاختيار بين "الفوضى" أو "الانقلاب العسكري"
رئيس حزب القوية: الجيش لم يعطِ الفرصة للقوى المدنية للتعبير عن رفضها لحكم "الإخوان".. والفلول شاركوا في "غضبة" 30 يونيو

كتب : محمد عاشور الجمعة 13-09-2013 19:27

قال عبدالمنعم أبوالفتوح رئيس حزب مصر القوية، إنه طالب الرئيس المعزول محمد مرسي بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، مشيرا إلى أن البلاد كانت بين كارثتين؛ أولاهما الفوضى وثانيهما تدخل الجيش في الحياة السياسية والانقلاب عسكريا كما حدث، بحسب قوله.

وأضاف أبوالفتوح خلال برنامج "لقاء خاص"، أن الانقلاب العسكري يعد كارثة على المجتمع، لانشغال الجيش بالعمل في السياسية رغم أن مهمته الأساسية هي الدفاع عن أمن البلاد، منوها بأن القوى المدنية لم تعطَ الفرصة للاستمرار في التعبير عن مطالبها ورفضها لحكم الإخوان، حيث تدخل الجيش وتسرع في التدخل.

وأشار إلى أن حزب مصر القوية شارك في "غضبة 30 يوينو"، بحسب تعبيره، وكان ينوي الاستمرار في الاعتصام حتى يدعو مرسي لانتخابات رئاسية مبكرة، لكن "المظاهرات تدخل فيها عدد من الفلول، لكن هذا لا يمنع أو يسيء لباقي طوائف الشعب التي شاركت".

DMC

شبكة عيون الإخبارية