أخبار عاجلة

تثمين دعم «دبي الإنسانية» لفعاليات إدارة مكافحة المخدرات

تثمين دعم «دبي الإنسانية» لفعاليات إدارة مكافحة المخدرات تثمين دعم «دبي الإنسانية» لفعاليات إدارة مكافحة المخدرات

كرم اللواء خبير خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي بالنيابة في حفل ختام الأنشطة الصيفية الطلابية التي نظمتها شرطة دبي خلال الفترة من 11 أغسطس إلى 5 سبتمبر 2013، عبدالرزاق العبدالله الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي الإسلامي الإنسانية، بحضور خالد المدفع الأمين العام المساعد لهيئة الشباب والرياضة رئيس اللجنة العليا المنظمة لفعاليات "صيف بلادي" وذلك لدور المؤسسة في رعاية دورة سفراء التوعية التي نظمتها الإدارة العامة لمكافحة المخدرات.

وأثنى اللواء عبدالجليل مهدي العسماوي مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي على الدور المحوري لمؤسسة دبي الإسلامي الإنسانية في دعم الأنشطة التوعوية التفاعلية لإدارة التوعية والوقاية بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات، الأمر الذي ساهم وبشكل ملحوظ في وصول الرسالة التوعوية حول أضرار المخدرات لكافة شرائح المجتمع وبصورة متميزة.

سفراء التوعية

وقال العسماوي: في معرض تعليقه على النتائج الأولية، بأن النجاح الذي حققته دورة "سفراء التوعية" التي نظمتها الإدارة العامة لمكافحة المخدرات لـ34 طالبا ممن تراوحت أعمارهم من 12 إلى 17 سنة لم يكن ليصل لهذا المستوى لولا تكاتف فرق العمل بإدارة التوعية والوقاية ورعاية "دبي الإنسانية" التي لم تتوقف عن تقديم الدعم للإدارة في العديد من المناسبات السابقة، مشيداً بدور عبدالرزاق العبدالله.

وأضاف: نحن حريصون على أن تتناصف أهمية الفعاليات التوعوية مع مكافحة المخدرات لما للتوعية من نتائج إيجابية سنقطفها في المستقبل القريب.

ثقافة أمنية

بدوره أشاد عبدالرزاق العبدالله بنجاح شرطة دبي في إتمام نشاطها الصيفي والذي كان له الأثر الواضح في ترسيخ الثقافات الأمنية بعقول الطلاب والطالبات على حد سواء، مؤكداً بأن وقت الفراغ يعد من أكثر العوامل المؤدية للانحراف بكافة أشكاله. وقال: تسعى مؤسسة دبي الإسلامي الإنسانية ومن منطلق مسؤوليتها المجتمعية لأن تتعاون مع الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بمجال التوعية حتى يستطيع الجانبان الحد من انتشار المخدرات بأنواعها المختلفة من جانب وأن ينشروا ثقافات أضرار المخدرات من جانب آخر.