أخبار عاجلة

البغيلي لـ «الأنباء»: يجب إعادة تنظيم منطقة خيطان بشكل عام وتثمين ق 10 وتحويل القطعة 5 من سكن خاص إلى «استثماري»

البغيلي لـ «الأنباء»: يجب إعادة تنظيم منطقة خيطان بشكل عام وتثمين ق 10 وتحويل القطعة 5 من سكن خاص إلى «استثماري» البغيلي لـ «الأنباء»: يجب إعادة تنظيم منطقة خيطان بشكل عام وتثمين ق 10 وتحويل القطعة 5 من سكن خاص إلى «استثماري»
  • على إعادة النظر في دعم المربين لأنه يباع في السوق السواء وتوفير الأعلاف
  • حل جذري لمشكلة القطعة 66 في الفروانية بتحويلها من سكن خاص إلى استثماري
  • لابد من زيادة نسبة البناء في منطقة الفردوس التي لا تتعدى مساحات بيوتها 300 متر
  • بناء مستشفى جديد في الفروانية التي يزيد عدد سكانها على 27% من جملة عدد السكان في البلاد
  • يجب الاستعجال في تنفيذ المدن العمالية الست بعد أن تم طرحها بنظام الـ «B.O.T»
  • ضرورة نقل السجن المركزي من موقعه الحالي وتوزيع أراضيه على المواطنين كوحدات سكنية
كتب : فرج ناصر

أكد عضو المجلس البلدي السابق أحمد البغيلي أن عمل البلدية بشقيها التنفيذي والرقابي مرتبط بحياة المواطنين، والمجلس البلدي له دور بحكم القانون في رسم معالم الكويت الحضارية والمعمارية وانشاء المدن الجديدة وتخصيص الأراضي وغيرها. وطالب البغيلي خلال حواره مع «الأنباء» بإنهاء المشكلة الإسكانية وحل جذري لمشكلة القطعة 66 في الفروانية وإعادة تنظيم منطقة خيطان بشكل عام، وتثمين عدد من القطع في منطقة جليب الشيوخ، وضرورة نقل السجن المركزي من موقعه الحالي، وبناء مستشفى جديد في الفروانية، وحل مشكلة الازدحام المروري في مناطق الفردوس وجليب الشيوخ والرحاب واشبيلية وصباح الناصر والعارضية، وإحداث نقلة نوعية في الخدمات العامة بالدائرة السادسة، والعمل على الانتهاء من حل مشاكل المواطنين، وتعديل قانون البلدية، وانهاء وصاية مجلس الوزراء ووزير البلدية على قرارات المجلس البلدي وانشاء ادارة خاصة في المجلس البلدي لتتلقى مظالم الناس، وانشاء ادارة خاصة في المجلس البلدي يكون دورها تلقي اقتراحات المواطنين والعمل على انجاز المتاح منها، وزيادة نسبة البناء في بعض المناطق، وفيما يلي نص الحوار:

المجلس البلدي أصدر قرارات لنقل سكراب امغرة، فلماذا لا تنفذ هذه القرارات حتى الآن؟

٭ المجلس أصدر 3 قرارات سابقة منذ عام 2004 جميعها تتعلق بازالة سكراب أمغرة، وبالتالي فإن المجلس أدى ما عليه وقام بتخصيص أرض في منطقة الشقايا ضمن المخطط الهيكلي للدولة لكن تنفيذ هذه القرارات ليس مسؤولية البلدي، كما أن أعضاء البلدي ناشدوا وزير البلدية في عدة مناسبات تفعيل قرارات البلدي وقد تم تسليم الموقع لهيئة الصناعة لذلك فإن البلدية والمجلس البلدي قاما بالدور المنوط بهما تجاه موضوع سكراب أمغرة، وما تبقى هو اتجاه الصناعة للعمل في تجهيز الموقع والبدء في عملية نقل السكراب.

وما الأسباب التي تحول دون نقله؟

٭ تراخي الهيئة العامة للصناعة حال دون نقل السكراب الى موقعه الجديد لأنها تسلمت الموقع وهناك قرارات لمجلس الوزراء لم تقم الهيئة بتنفيذها.

البناء في الفردوس

طالبت بزيادة نسبة البناء في بعض المناطق؟

٭ نعم طالبت بذلك خاصة في منطقة الفردوس لأن مساحات البيوت فيها لا تتعدى 300 متر وذلك للتوسعة على العائلات الكويتية التي يقطن أغلبها في مناطق ذات سكن محدود ولائحة البناء في السكن الخاص تحتاج الى بعض التعديلات، والمجلس البلدي القادم سيكون مؤهلا لبحث اللائحة.

دعم المربين

قالت جمعية الشفافية انك أكدت بيع الأعلاف المدعومة في السوق السوداء؟

٭ لقد ناشدت سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، التدخل شخصيا لإنهاء أزمة توفير الأعلاف للمربين على وجه السرعة وذكرت أن الدعم الحكومي المقرر للمربين يجب إعادة النظر فيه خاصة ان 60% منه يباع في السوق السواء وبالتالي لا يصل لمستحقيه وهذه حقيقة يعلمها الجميع وعلى الحكومة توفير الدعم على مدار السنة للمربى في كل سنة، فلماذا لا تبادر الجهات المعنية باستيراد كميات كافية من الأعلاف مسبقا حتى لا نقع في مشاكل ونبدأ بالبحث عن حلول لها؟

ما برنامجك الانتخابي الذي ستسعى لتنفيذه حال نجاحك بإذن الله؟

٭ لدي برنامج انتخابي طموح يتضمن انهاء المشكلة الإسكانية بتخصيص الأراضي وتحويل مرادم النفايات الى أراض إسكانية وحل جذري لمشكلة القطعة 66 في الفروانية بتحويلها من سكن خاص الى استثماري وإعادة تنظيم منطقة خيطان بشكل عام، وتثمين القطعة 10 وتحويل القطعة 5 من السكن الخاص الى الاستثماري وتثمين القطع «1، 2، 3، 4، 10، و13 و21» في منطقة جليب الشيوخ على وجه السرعة. وضرورة نقل السجن المركزي من موقعه الحالي وتوزيع أراضيه على المواطنين كوحدات سكنية وبناء مستشفى جديد في الفروانية التي يزيد عدد سكانها عن 27% من جملة عدد السكان في البلاد وحل مشكلة الازدحام المروري في مناطق الفردوس وجليب الشيوخ والرحاب واشبيلية وصباح الناصر والعارضية وإحداث نقلة نوعية في الخدمات العامة بالدائرة السادسة والعمل على الانتهاء من حل مشاكل المواطنين وتعديل قانون البلدية وانهاء وصاية مجلس الوزراء ووزير البلدية على قرارات المجلس البلدي وانشاء ادارة خاصة في المجلس البلدي لتتلقى مظالم الناس والعمل على معالجة هذه المظالم بالشكل القانوني وانشاء ادارة خاصة في المجلس البلدي يكون دورها تلقى اقتراحات المواطنين والعمل على انجاز المتاح منها وزيادة نسبة البناء في بعض مناطق الدائرة السادسة أسوة بالأماكن الأخرى والاهتمام بالنظافة في جميع مناطق الدائرة بتفعيل دور البلدية بمعاقبة الشركات المخالفة وتخصيص ارض لإنشاء ديوانيات لأهالي الدائرة لتكون مكانا لتبادل الآراء والتعارف والحفاظ على العادات الاجتماعية مثلما تمت الموافقة للفردوس.

ما أهمية دور المجلس في الدولة والمجتمع؟

٭ عمل البلدية بشقيها التنفيذي والرقابي مرتبط بحياة المواطنين والمجلس له دور بحكم القانون في رسم معالم الكويت الحضارية والمعمارية

وانشاء المدن الـجديدة وتخصيص الأراضي وغيرها.

اقتراحات سكنية

تقدمت بالعديد من الاقتراحات حول المشكلة الإسكانية؟

٭ وسنظل نقدم الاقتراحات حتى تنتهي هذه الأزمة، وقد استطعنا بناء آلاف المساكن لمستحقي الرعاية السكنية في غرب عبدالله المبارك وهو اقتراح تقدمت به وموجود الآن لدى السكنية وغيرها، ولدينا العديد من الاقتراحات الأخرى منها مشكلة مرادم النفايات التي يجب الاستفادة من بعض مواقعها للاسكان خاصة انها تقع على مساحات كبيرة من الأراضي الصالحة للإسكان ونتوقع ان ننتهي من الأزمة الإسكانية خلال سنوات، خاصة انها تحظى بدعم غير محدود من صاحب السمو الأمير، والمنطقة الحضرية في الكويت تشكل 8% فقط من الأراضي المتوافرة في الكويت وباقي الأراضي يسيطر عليها القطاع النفطي الذي تنازل عن 25% تقريبا من مساحة الكويت وهذه المساحة أيضا لم نستغل منها سوى 8% فقط حتى الآن وهذا يعني اننا لسنا بصدد مشكلة أراض وانما المشكلة تكمن في سوء استغلال تلك المساحات في المشاريع الإسكانية، مؤكدا ان المجلس البلدي السابق خصص أراضي تزيد عن 150 ألف وحدة سكنية خارج المنطقة الحضرية وهذا انجاز.

من بين الحلول التي طالبت بها هو انشاء إدارة في البلدية لدراسة حل المشكلة الإسكانية؟

٭ من الواضح ان الملف الاسكاني سيشهد نقلة كبيرة خلال السنوات الأربع القادمة، ربما نرى خلال هذه المدة انتهاء لهذه المشكلة التي ظلت لسنوات دون حل حقيقي لها، فلدينا العديد من المقترحات تتمثل في إنشاء عدد من المدن الرئيسية لاستيعاب هذا الكم الهائل من الطلبات الإسكانية بالإضافة الى تولي الوزير سالم الاذينة لحقيبتي الإسكان والبلدية سيساعد بشكل قطعي من التقارب بين الوزارتين في تبسيط الإجراءات وطرح مزيد من الأراضي امام المواطنين، لكن على بلدية الكويت حصر الأراضي غير المستغلة جغرافيا وذلك يأتي عن طريق انشاء لجنة مشتركة بين وزارة النفط التي تسيطر على جميع الأراضي والبلدية لأخذ مساحات وأماكن الأراضي التي تمتلكها النفط ويمكنها الاستغناء عنها ومن ثم ادراجها ضمن مشاريع الرعاية الإسكانية، مع ضرورة انشاء إدارة خاصة في بلدية الكويت تكون مهمتها الرئيسية دراسة حل المشكلة الإسكانية خلال السنوات القادمة باعتبار ان المشكلة الإسكانية تهدد الأمن الاجتماعي للمجتمع الكويتي، وحصر الأراضي الممكن استغلالها كأراض سكنية هي من الأمور المهمة وأصبحت مسألة غير معقدة بعد التقارب بين وزارتي البلدية والإسكان، والمجلس البلدي القادم ستكون عليه مسؤولية كبيرة في الموافقة على المشاريع الإسكانية واقرارها بشكل سريع لاسيما ان هذه القضية أصبحت متشعبة وبدأت تأخذ منحنى خطيرا.

اعادة تنظيم خيطان والفروانية قطعة (66) أخذت منك جهدا كبيار لمحاولها تمريرة؟

٭ نعم هذه المناطق تعاني الكثير من المشاكل العالقة وهي ضمن أولوياتي خلال المجلس القادم لأن هذه المناطق هي واجهة البلد وأولى المناطق التي يراها الزائر بعد دخوله من مطار الكويت وهي من المناطق التي تحتاج الى مزيد من الاهتمام، هذا بالإضافة الى ضرورة حل المشاكل التي تعاني منها منطقة الفروانية، خاصة مواقف السيارات والعمل على انشاء مواقف خاصة في المناطق التجارية بالفروانية.

والسجن المركزي؟

٭ مازلنا ندعو ونعمل على نقل السجن المركزي من منطقة الفردوس التي تعاني بنيتها التحتية من الكثير من المشاكل كما ان السجن يطل على عدد من المناطق السكنية التي تعاني هي الأخرى من مشاكل كثيرة.

وماذا عن المدن العمالية؟

٭ طالبت مرارا بالاستعجال في تنفيذ المدن العمالية الست بعد ان تم طرحها بنظام الـ «B.O.T»، خاصة أن تلك المشاريع استوفت الموافقات الخاصة بها كافة والمجلس السابق اخرج تلك المشاريع بعد مراعاة جميع الضوابط والاشتراطات بحيث تتوافق مع متطلبات منظمات حقوق الانسان وتلك المدن ستضم جميع الخدمات العامة مثل وجود الجمعية التعاونية والمخفر والطرق والمواصلات ومركز صحي، وجميع الخدمات التي يحتاج إليها قاطنو تلك المدن.

تحدثت عن المنطقة الإقليمية السابعة فماذا تم فيها حتى الآن؟

٭ البلدية قامت بالتعاقد مع احدى المكاتب الاستشارية للقيام بالدراسة التخطيطية للمنطقة الاقليمية السابعة وهذه المنطقة تعتبر من اهم المناطق نظرا لكونها تمثل البوابة الشمالية للبلاد والتي تشتمل على المزارع والتجمع العمراني بمنطقة العبدلي والمنطقة الحرة والصناعية المقررة بالشمال وشبكة الطرق المقترحة لربط الاستعمالات القائمة والمقترحة التي تشكل أساسا لقاعدة اقتصادية لتطوير المنطقة من خلال منظومة متكاملة وفق توصيات المخطط الهيكلي.

وقد طالبنا ان يهدف المشروع الى تحديد استعمالات الأراضي التفصيلية لهذه المناطق وشبكة الطرق لربط المناطق بعضها ببعض وبالمنطقة الحضرية وتوفير الخدمات والمرافق العامة ضمنها.

ما أهمية المجلس البلدي القادم؟

٭ هناك ضرورة للإسراع في المشاريع الكبرى وإنجاز كل القرارات التي أصدرها المجلس البلدي السابق دون تأخير أو حجج وذلك لتحقيق طموحات المواطنين والإسراع في إنجاز الخدمات العامة المقدمة لهم على احسن وجه وتحريك عجلة التنمية في البلاد.

خاصه ان صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، أكد في كلمته للمواطنين بمناسبة العشر الأواخر من رمضان اننا مقبلون على مرحلة جديدة ستشهد فيها البلاد انطلاقة واعدة نحو آفاق من التقدم والتنمية والعمل الجاد لتنويع مصادر الدخل ومتابعة تنفيذ الخطة التنموية وإقامة المشاريع الحيوية الكبرى. وتأكيد صاحب السمو يحتاج بالقطع إلى تعاون الجميع كل في مجاله وهو ما نرجوه مستقبلا بين الوزير سالم الاذينة والمجلس البلدي لإنجاز المشاريع الكبرى التي تحدث عنها صاحب السمو الأمير ولا يوجد مشاريع كبرى في البلاد دون المجلس البلدي ووجود إرادة قوية لتحمل هذا البلد إلى مستقبل أفضل، ولذلك فإن وزير البلدية عليه مسؤولية تاريخية ضخمة تتطلب منه أن يكون مدركا لحجم وقيمة المجلس البلدي حتى يستطيع التعامل مع أعضائه، كما ان المجلس المقبل تقع عليه مسؤولية إحداث نقلة نوعية في البلاد وهو الأمر الذي يدفعنا من الآن لإعداد خريطة عمل مستقبلية وخطة نستطيع من خلالها إنجاز كل المشاريع دون تأخير.

لقد كنت اكثر الأعضاء نشاطا في المجلس البلدي السابق؟

٭ هذا بتوفيق من الله حيث أوضحت احدى الإحصائيات بحصولي على المركز الأول في عدد الاقتراحات بعدد اقتراحات تخطى 90 اقتراحا، كما ان لجنة الفروانية حققت نجاحا كبيرا في دراسة كل المواضيع التي عرضت عليها ونتمنى ان يستمر ذلك في المجلس المقبل.

طالبت بعدد من المشاريع في المطار؟

٭ لقد طالبت بإنشاء قاعة مؤتمرات كبرى ملحقة بعدد من الفنادق جوار مطار الكويت وذلك لتكون مركزا مستقبلا لعقد المؤتمرات تفاديا للازدحام المروري وقيام وزارة الداخلية باغلاق عدد من الطرق، فالدولة تتجه الى ان تكون مركزا ماليا وتجاريا في المنطقة وهو ما يتطلب ان يواكب ذلك تطور في المنشآت ومن ضمنها انشاء الفنادق وقاعات الاجتماعات، على ان تكون جوار المطار ونحن لدينا مشروع المثلث الذهبي في منطقة جليب الشيوخ وهي المنطقة الأقرب لمطار الكويت ونرجو ان يبدأ المشروع ويظهر للنور قريبا وبالتالي لن تحتاج وزارة الداخلية الى إغلاق الطرق او الاستنفار بشكل غير مسبوق عند وصول اي وفود للكويت بالإضافة انه سيكون من السهل تأمين هذه الوفود، والدولة تمتلك جميع المقومات للنجاح ونمتلك الوفرة المالية التي نستطيع من خلالها إبراز وجه الكويت الحضاري من خلال بناء المنشآت بشكل منظم ووفقا لدراسات يراعى فيها جميع الجوانب التي من ضمنها المرور وقد تمت دراسة الموضوع في لجنة الفروانية.

وماذا تقول لأبناء الدائرة السادسة؟

٭ حقيقة ان ابناء الدائرة السادسة يتمتعون بالعلم والمكانة والخبرة والنضج والدراية وهم القدوة الصالحة والرأي المستنير المؤثر ولهذا تشرفت خلال السنوات الماضية بتمثيلهم في المجلس وأتشرف اليوم كوني مرشحا لهذه الدائرة.