أخبار عاجلة

تطبيق خطة تفويج الحجاج من المساكن إلى الحرمين هذا العام

تطبيق خطة تفويج الحجاج من المساكن إلى الحرمين هذا العام تطبيق خطة تفويج الحجاج من المساكن إلى الحرمين هذا العام

التقى مسؤولي الحج في 3 دول .. الحجار:

 أحمد العفيفي (مكة المكرمة)

أعلن وزير الحج الدكتور بندر بن محمد حجار أن تفويج الحجاج هذا العام سيتم من المساكن إلى الحرم المكي والحرم النبوي، مشيرا إلى أنه سيشمل جميع المراحل وسيكون بشكل أسهل، خاصة أن عدد الحجاج هذه السنة انخفض بنسبة 20 في المئة بالنسبة لحجاج الخارج و50 في المئة بالنسبة لحجاج الداخل.وأكد وزير الحج، أن جميع الملاحظات التي رصدت في موسم العمرة، كانت إيجابية غير سلبية، مبينا أن عدد الشكاوى انخفض بشكل ملحوظ، كما انخفض عدد المتخلفين عن مواعيد سفرهم، كاشفا عن أن عدد المعتمرين الذين دخلوا المملكة في هذا العام بلغ خمسة ملايين و135 ألفا و900 معتمر، بقي منهم حتى يوم أمس نحو 11 ألف معتمر، مشيرا إلى أن تلك نسبة ضئيلة جدا مقارنة مع السنوات الماضية، مؤملا في أن يغادروا قبل بدء موسم الحج. وأضاف «هذه دعوة لجميع المعتمرين الذين قدموا إلى المملكة بتأشيرة عمرة أن يغادروا قبل موسم الحج».وأوضح الدكتور حجار أن عدد الحجاج الذين وصلوا إلى المملكة لأداء مناسك حج هذا العام حتى يوم أمس بلغ نحو 25 ألف حاج، وأضاف «نحن نرحب بهم في بلدهم الثاني ونتشرف بخدمتهم ونتمنى لهم حجا مبرورا وسعيا مشكورا وذنبا مغفورا».وأكد الدكتور حجار عقب رعايته مساء أمس الحفل الختامي لأعمال العمرة لعام 1434هـ وتكريم الموظفين المتقاعدين في إحدى قاعات مكة، أن قطاع العمرة شهد تطويرا ملحوظا في الفترة الأخيرة، لافتا إلى أن من أبرز مؤشرات التطوير الذي طرأ في مجال العمرة هذا العام التفويج أو المغادرة الإلكترونية، مبينا أنها كانت في الماضي تتم في مركز التفويج، وأصبحت الآن إلكترونية سواء في مطار الملك عبدالعزيز بجدة أو مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة، وأضاف «لاحظنا في هذا العام عدم وجود تكدس في المطارات فالمعتمرون لا يصلون إلى المطارات إلا ونحن متأكدون من أن هناك رحلات موجودة بالمطارات بالفعل ولا يصلون إلا في الوقت المناسب ليس قبل الوقت المحدد ولا بعده حتى يكون هناك تكدس».وأوضح وزير الحج أن نظام (المسار الإلكتروني)، ضبط عدد المعتمرين المتواجدين في كل ليلة من ليالي رمضان، بحيث إنه لم يزد على 500 ألف معتمر، موزعين بين مكة المكرمة والمدينة المنورة، لافتا إلى أن هذه الطريقة ستطبق في حج هذا العام أسوة بالعمرة.وقال الدكتور حجار إن النجاح الذي تحقق في موسم العمرة تحقق بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بالدعم اللامحدود من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين الذي مكن جميع أجهزة الدولة والقطاع الأهلي من القيام كل بدوره بكل كفاءة واقتدار، وأضاف «شكرا لخادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- على ما يبذله من جهود في خدمة الإسلام والمسلمين ورعاية الحرمين الشريفين والأماكن المقدسة، وشكرا لكل العاملين في مجال العمرة سواء من وزارة الحج أو من الأجهزة الحكومية المختلفة، أو من القطاع الخاص، ونحن نتطلع إن شاء الله إلى نجاح مماثل في موسم حج هذا العام».من جهة ثانية، التقى وزير الحج الدكتور بندر بن محمد حجار بمكتبه بجدة أمس، رئيس مكتب شؤون الحج الصيني مصطفى يانغ جيبوه، وزير الشؤون الدينية التونسي الدكتور نور الدين خادمي ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الليبي علي محمد البشير حمودة، كلا على حدة.وتم خلال اللقاءات مراجعة بعض الموضوعات التي سبق مناقشتها في الاجتماعات التي عقدت في شهر جمادى الأولى 1434هـ.