أخبار عاجلة

تخريج 53 مواطنة في مشروع «مساعد معلم»

تخريج 53 مواطنة في مشروع «مساعد معلم» تخريج 53 مواطنة في مشروع «مساعد معلم»

نظمت مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب حفلاً لـ 53 مواطنة من خريجات البرنامج التعليمي النظري لمشروع "مساعد معلم"، والذي تنظمه المؤسسة بالتعاون مع الجامعة البريطانية في دبي.

ويهدف المشروع، الذي يُعد نقلة نوعية ومبادرة مبتكرة في المسيرة التعليمية في دولة الامارات ومنطقة الشرق الأوسط، إلى تأهيل وتدريب مجموعة من المواطنات غير العاملات، للعمل "كمعلمات مساعدات" بمدارس الدولة.

وتعتبر مبادرة "مساعد معلم"، إحدى مشاريع برنامج " كياني"، والذي يهدف إلى معالجة بعض التحديات التي تواجهها فئات معينة في المجتمع، حيث يعمل البرنامج على دمج هذه الفئات في جميع قطاعات المجتمع، بما في ذلك مؤسسات التعليم. وتقوم مبادرة "مساعد معلم" على تدريب مجموعة من المواطنات ممن تتراوح أعمارهن بين 18 إلى 35 عاماً، واللواتي لم يستكملن مرحلة التعليم العالي، وغير العاملات لتأهيلهن للعمل بوظيفة "معلمات مساعدات" في المدارس بالدولة.

نظري وعملي

وقالت ميثاء الحبسي، الرئيس التنفيذي لدائرة البرامج في مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب: " إن برنامج "مساعد معلم" واحد من أهم البرامج التي تنفذها مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب، حيث يهدف هذا البرنامج إلى تمكين المرأة الإماراتية غير العاملة وتأهيلها للعمل كـ"مساعد معلم" في المدارس الحكومية في الدولة، وذلك من خلال برنامج نظري وعملي مدروس يتم تنفيذه بالتعاون مع شريك البرنامج الرئيسي- كلية التربية في الجامعة البريطانية في دبي.

وأضافت :إن البرنامج ينسجم مع رؤية مؤسسة الإمارات واستراتيجيتها ونموذج عملها القائم على تبني برامج طويلة الأمد وقادرة على تحقيق قيمة اجتماعية وتأثير اجتماعي إيجابي مستدام في حياة الشباب في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأكدت الرئيس التنفيذي لدائرة البرامج في مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب أن برنامج "مساعد المعلم" يكتسب أهمية مضاعفة لكونه يقدم قيمة اجتماعية مزدوجة، وذلك من خلال قدرته على توفير فرص عمل للسيدات الإماراتيات الباحثات عن عمل، وذلك من خلال تأهيلهن وتعزيز قدرتهن الإنتاجية، وأيضا لقدرته على مساعدة الطلاب من ذوي الإعاقة أو الطلاب الذين يعانون من صعوبات تعلم، والمساهمة في دمجهم في التعليم الحكومي، والمدارس الحكومية في الدولة".

نقلة نوعية

و قال الدكتور عبدالله الشامسي، مدير الجامعة البريطانية في دبي: "نحتفل اليوم بمناسبة إتمام المُشاركات لجميع المتطلبات النظرية لبرنامج " مساعد معلم"، الذي يُعد نقلة نوعية في التعليم الحكومي بدولة الإمارات العربية المتحدة".

مبادىء أساسية

وقالت الدكتورة صبحا الشامسي، مديرة برنامج الدمج الاجتماعي في مؤسسة الإمارات لتنمية الشباب: "تم تقسيم عملية التأهيل والتدريب إلى مرحلتين، الأولى نظرية والثانية تطبيقية، وخلال المرحلة النظرية التي تمتد إلى ستة أشهر تم تزويد المشاركات بالمبادئ الأساسية حول كيفية العمل كمساعد معلم، فيما سيتم في المرحلة الثانية تهيئة المشاركات للاندماج مباشرة في عملية التعليم في المدارس الحكومية بالدولة."

وأضافت : " تركز المرحلة الأولى من البرنامج المعتمد من وزارة التربية والتعليم في الدولة، على إكساب المشاركات عدة مهارات أساسية، بما فيها المهارات القيادية والتمكين والدمج.