أخبار عاجلة

تكريم الفائزين بجائزة «نيكاي» للإبداع الأكاديمي

تكريم الفائزين بجائزة «نيكاي» للإبداع الأكاديمي تكريم الفائزين بجائزة «نيكاي» للإبداع الأكاديمي

كرم معالي محمد عمران الشامسي رئيس كليات التقنية العليا الفائزين بجائزة "نيكاي" للإبداع الأكاديمي التي تقدمها الكليات بالتعاون مع شركة نيكاي، ضمن فعاليات المؤتمر السنوي السادس و العشرين الذي نظمته كليات التقنية العليا، بحضور باراس شاهدادبوري، رئيس شركة نيكاي والدكتور طيب كمالي، مدير كليات التقنية العليا على مستوى الدولة .

وتهدف جائزة نيكاي للإبداع التعليمي إلى دعم وتشجيع الإبداع الاكاديمي و التعرف على أعضاء هيئة التدريس الذين قاموا بتصميم وتطبيق اسلوب مبتكر ذا أهمية مما كان له تأثير إيجابي على تثقيف الطلاب،وتعتبر فرصة لأعضاء هيئة التدريس والطلاب للدخول في استخدامات مبتكرة للتكنولوجيا من خلال المشاركة مع خبراء عالميين يمكن لهم أن يدمجوا هذه الخبرات مع ما يقوم به الطلبة من بحوث ودراسات والتفكير بشكل إبداعي.

وتحظى جوائز نيكاي برعاية سنوية من مجموعة شركات نيكاي التي تدعم الإبداع في العملية التعليمية وتختار أولئك الذين يظهرون الكفاءات المتميزة، والابتكار، والإبداع، والتفاني في العمل، ويتم تقديم جوائز نقدية قيّمة ومعدات إلكترونية وشهادات تقدير إلى الفائزين.

معايير

و تم اختيار فائز واحد بناءً على معايير التفوق الأكاديمي بالحصول على معدل عام يعادل 3.5 كحد أدنى، والخدمة المجتمعية، والمساهمات الفاعلة في الحياة الطلابية وأنشطة الكلية، والحصول على جوائز تقديرية.

ونالت جائزة نيكاي لهذا العام الطالبة المتميزة خولة عثمان سلمان حسن، خريجة كلية الشارقة للطالبات في يونيو 2013 في برنامج البكالوريوس في إدارة الأعمال، تخصص محاسبة، وشاركت خولة طيلة مدة دراستها في الكليات في الأنشطة المتنوعة في المجتمع المحلي خارج نطاق الكلية وكرّست وقتها للمشاركة في الأنشطة المتعلقة بالتغيير العالمي، حيث شاركت في رحلة طلابية إلى الفلبين والهند بهدف بناء المنازل في القرى النائية.

أما جوائز أعضاء هيئة التدريس التي تقدم إلى فائز في الفصل الدراسي الأول وآخر في الفصل الدراسي الثاني، وذلك تكريماً للبرامج أو المشاريع أو المبادرات الإبداعية التي تعزز مهارات الطلبة والعملية التعليمية، إضافةً إلى الإبداع في التعليم قياساً على الجودة، والابتكار، والالتزام بالمواعيد، والاستدامة.

وحصل على جائزة نيكاي لعضو هيئة التدريس للفصل الدراسي الأول تاميلسيلفان ماهالينجام عضو هيئة التدريس من كلية دبي للطالبات تكريماً لعمله الإبداعي في إعداد المساق الإلكتروني المفتوح،و سجل في هذه المبادرة أكثر من 1800 مشارك من مختلف أنحاء العالم، ويقوم المزيد بالتسجيل من 100 دولة.

وتستقطب مساقات إدارة المشاريع التي يقدمها عدد كبير من خريجي الكليات، حيث يحرص على دمج نهج التعلم بالممارسة في مساقاته واستخدام التكنولوجيا في التدريس.

استراتيجيات

و حصل ديفيد كارتر عضو هيئة التدريس من كلية الشارقة للطلاب على جائزة عضو هيئة التدريس للفصل الدراسي الثاني تكريماً لمشروعه الداعم للتعليم الموجه الذي يعتمد على استخدام المصادر التعليمية الإلكترونية في العملية التعليمية، وعمل خلال المشروع على تنفيذ استراتيجيات التعليم الإلكتروني من خلال الكتب الدراسية الرقمية.

 

جهود مثمرة

 

أشاد الدكتور طيب كمالي برعاية مجموعة شركات نيكاي وجهودها المثمرة التي تساعد كليات التقنية العليا على تعزيز الإبداع والارتقاء بالمستويات التعليمية لتحقيق التطور الشخصي والمهني للطلبة وأعضاء هيئة التدريس.

وأوضح أن الترشيح للجائزة على أساس تقديم مبتكر لنقل المعرفة في الصف أو المختبر والتكامل بين التعليم وتصميم وتطوير المنهاج الدراسي والتقييم المناسب لعملية نقل المعرفة الحديثة .