أخبار عاجلة

مدير جامعة سلمان يشيد بدور عمادة شؤون الطلاب

مدير جامعة سلمان يشيد بدور عمادة شؤون الطلاب مدير جامعة سلمان يشيد بدور عمادة شؤون الطلاب

ندوة تعريفية بمناسبة اليوم العالمي للإسعافات الأولية

 عبدالله القرني (الخرج)

تسلم مدير جامعة سلمان بن عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن محمد العاصمي في مكتبه بالمدينة الجامعية، أمس التقرير السنوي لعمادة شؤون الطلاب للعام الجامعي 1433/1434هـ، من الدكتور مسفر بن محماس الكبيري عميد شؤون الطلاب بالجامعة الذي قدم شرحا عن الأعمال التي قامت بها العمادة وما ستقدمه من أنشطة وبرامج ومشاركات خلال الفترة القادمة.وقدم الدكتور مسفر الكبيري خالص الشكر والتقدير إلى مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن بن محمد العاصمي، والدكتور صالح بن علي القحطاني وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية على دعمهما المتواصل والمستمر للعمادة النابع من حرصهما على الرقي بالجامعة.من جانبه عبر مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن العاصمي عن سعادته بما سمعه عن انجازات عمادة شؤون الطلاب وما قامت به من دور بازر تجاه طلاب الجامعة من خلال تنفيذ العديد من الأنشطة والبرامج المتنوعة مؤكدا أهمية مثل هذه البرامج مستقبلا، لما لها من أثر كبير في تطوير الطلاب كون الطالب محور العملية التعليمية والتربوية وهو الركيزة الأساسية التي تقوم عليها الجامعة، لافتا إلى الدور المميز للعمادة مما جعلها أكثر العمادات تأثيرا في الحياة الجامعية، وعليها يقع العبء الأكبر في تحقيق رسالتها وأهدافها المستمدة من رسالة وأهداف الجامعة وذلك بالعمل في إطار واحد من الخطط والبرامج المدروسة التي يتم تنفيذها من خلال إداراتها وأقسامها المختلفة.من ناحية أخرى أقامت جامعة سلمان بن عبدالعزيز أمس ندوة تعريفية بمناسبة اليوم العالمي للإسعافات الأولية، ويأتي ذلك بتنظيم من قسم إدارة التعاون الدولي والجمعيات العلمية بعمادة شؤون المكتبات وبالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر بالخرج.وأوضح الدكتور سعد بن ناصر الضويان المشرف إدارة على التعاون الدولي والجمعيات العلمية بالجامعة وقال إن الهدف من هذه الدورة هو المساهمة في توعية المجتمع بأهمية الإسعافات الأولية، إضافة الى التدريب والمعرفة بمبادئ الإسعافات الأولية، للحد من الحوادث وتقليل آثارها.يذكر أن إدارة التعاون الدولي هي إدارة منبثقة عن وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، وتعمل هذه الإدارة على تحقيق أهداف الجامعة ورسالتها وبناء المجتمع المعرفي والمساهمة في العملية التعليمية الإبداعية والتواصل مع الجامعات العالمية لتبادل الخبرات وتطوير المناهج الدراسية والبحوث العلمية وتبادل أعضاء هيئة التدريس وعقد مؤتمرات وفعاليات أكاديمية ذات صلة.