أخبار عاجلة

«أبو الغيط» يُطالب بالإفراج الفوري عن السفينة الإماراتية روابي وطاقمها

«أبو الغيط» يُطالب بالإفراج الفوري عن السفينة الإماراتية روابي وطاقمها «أبو الغيط» يُطالب بالإفراج الفوري عن السفينة الإماراتية روابي وطاقمها


طالب أحمد أبوالغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، بالإفراج الفوري عن السفينة الاماراتية «روابي» وطاقمها، والمحتجزين من قبل الحوثيين من أمام السواحل اليمنية، مشددًا على إدانة الجامعة الكاملة لهذا العمل واعتباره من أعمال القرصنة البحرية.

ونقل مصدر مسؤول عن أبوالغيط، الأمين العام، تأكيده أن الاستيلاء على السفينة يُعد تصعيدًا خطيرًا من جانب الحوثيين، وأنه ليس موجهًا ضد دولة بعينها وإنما ينتهك مبدأ حرية الملاحة الثابت في القانون الدولي وقانون البحار، بما قد يؤثر على مصالح العديد من الدول ويُهدد حركة التجارة الدولية في هذه المنطقة ابحيوية من العالم.

وأوضح المصدر أن السلوك الحوثي، وما تورطت فيه الميلشيا من أعمال القرصنة والاختطاف، يعكس منحى إجراميًا خطيرًا يتعين التصدي له وردعه، صيانة لحرية الملاحة في هذا الشريان التجاري الهام، وحفاظًا على الأرواح والممتلكات.

فيما قالت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، الأربعاء، إن بلادها تدين اختطاف مليشيات الحوثي للسفينة «روابي».

وفي جلسة بمجلس الأمن الدولي حول اليمن، دعت غرينفيلد، إلى الإفراج الفوري عن طاقم السفينة «روابي».

كما قالت إن «مليشيات الحوثي تواصل التلاعب بأسعار الوقود والسلع الأساسية».

وفي نفس الجلسة، أكد هانس غروندبرغ المبعوث الأممي إلى اليمن، أن اختطاف مليشيات الحوثي السفينة «روابي» أمر يدعو للقلق.

وقبل أيام، قال المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العميد الركن تركي المالكي، إن سفينة الشحن ذات النداء “روابي” والتي تحمل علم دولة الإمارات، تعرضت للقرصنة والاختطاف، أوائل الشهر الجاري، في أثناء إبحارها قبالة محافظة الحديدة.

وتقل السفينة كامل المعدات الميدانية الخاصة بتشغيل المستشفى السعودي الميداني بسقطرى بما فيه من عربات الإسعافات، ومعدات طبية أخرى.

المصرى اليوم