أخبار عاجلة

مسئولون فلسطينيون يطلبون من حزب الله تخفيف "الأمن" حول برج البراجنة

مسئولون فلسطينيون يطلبون من حزب الله تخفيف "الأمن" حول برج البراجنة مسئولون فلسطينيون يطلبون من حزب الله تخفيف "الأمن" حول برج البراجنة

طلب مسئولون فلسطينيون فى قيادة الأمن الوطنى الفلسطينى بلبنان من حزب الله تخفيف الإجراءات الأمنية حول مخيم برج البراجنة جنوبى العاصمة اللبنانية بيروت، بعد حادثة مساء الأمس التى قتل خلالها شاب فلسطينى فى اشتباك مع مقاتلين لحزب الله، بعد أن رفض الشبان الفلسطينيون تفتيش موكب الزفاف.

وجاء هذا الطلب خلال اجتماع عقده مسئولون فى "حزب الله" ونظرائهم فى قيادة الأمن الوطنى الفلسطينى أمس، لتطويق نتائج حادثة الأمس، وقد مثل الحزب فى هذا الاجتماع النائب السابق حسن حب الله، بوصفه المسئول عن الملف الفلسطينى على الساحة اللبنانية، فى حين شارك عن الجانب الفلسطينى قائد الأمن الوطنى اللواء صبحى أبو عرب.

وأفاد مسئولون فلسطينيون، بأن مسئولى حزب الله، أبدوا تجاوبا مع هذا المطلب، كما تجاوبوا مع مسألة تسليم قاتل المواطن الفلسطينى محمد السمراوى إلى الدولة اللبنانية".

إلى ذلك، أفادت مصادر فلسطينية داخل مخيم برج البراجنة "لبنان 24" أنّ أهل القتيل الفلسطينى محمد السمراوى، وبعدما كانوا يرفضون دفنه قبل تسليم قاتله إلى السلطات اللبنانية، عادوا فوافقوا على دفن ابنهم عصر أمس، إثر تبلغهم من اللواء صبحى أبو عرب تجاوب "حزب الله" مع الموضوع.

كان الاشتباك قد أدى إلى مقتل الشاب الفلسطينى وإصابة خمسة آخرين.. فيما أفادت أنباء بسقوط جريحين كذلك من عناصر "حزب الله" مساء أمس برصاص شبان من المخيم ردا على مقتل السمرواى، بعد أن أطلقوا النار على الجهة المقابلة للمخيم، حيث ينتشر عناصر "حزب الله" فأصيب اثنان منهم بجروح طفيفة".

مصر 365