أخبار عاجلة

وزير خارجية المغرب: حل الأزمة السورية لا يكون إلا سياسيا

وزير خارجية المغرب: حل الأزمة السورية لا يكون إلا سياسيا وزير خارجية المغرب: حل الأزمة السورية لا يكون إلا سياسيا

قال وزير الشئون الخارجية والتعاون المغربى سعد الدين العثمانى، أمس الاثنين، إن "حل الأزمة السورية لا يكون إلا سياسيا".

وجدد العثمانى فى تصريح نشره الموقع الرسمى للخارجية المغربية أمس، عزم المغرب مواصلة "مشاركته فى التخفيف من الظروف الإنسانية الصعبة للاجئين السوريين وذلك وفق تعليمات العاهل المغربى الملك محمد السادس".

وأضاف وزير الخارجية والتعاون المغربى أن مواقف بلاده، فى هذا الإطار، "استنكرت وأدانت بشدة المجزرة البشعة ليوم 21 أغسطس الماضى بالغوطة الشرقية (بريف دمشق جنوب سوريا) والتى استعملت فيها أسلحة كيماوية فتاكة ومحرمة دوليا".

ونوه إلى أن بلاده "حملت النظام السورى مسؤوليتها (المجزرة) والعواقب التى ستنتج عنها، كما دعت الأمم المتحدة والمجتمع الدولى للاضطلاع بمسؤوليتهما، وفقا لميثاق المنظمة وقواعد القانون الدولى لاتخاذ الإجراءات الرادعة واللازمة ضد مرتكبى هذه الجريمة ووضع حد لانتهاكات وجرائم الإبادة التى يقوم بها النظام السورى منذ أكثر من عامين".

وكان المغرب أعلن يوم 27 أغسطس الماضي، أنه تلقى "باستنكار الدلائل المتتابعة على استعمال أسلحة كيميائية محرمة دوليا فى سوريا، وتحمل النظام السورى مسؤولية الأحداث والعواقب التى ستنتج عنها".

ودعا فى الوقت نفسه "المجتمع الدولى إلى العمل على إيجاد حل لإنقاذ الشعب السورى وتأمين مساعدات عاجلة له وفقا لما يقتضيه الواجب الإنسانى وتمليه القيم الأخلاقية".

مصر 365