بايدن : خطة تاريخية للاقتصاد في الولايات المتحدة الامريكية

بايدن : خطة تاريخية للاقتصاد في الولايات المتحدة الامريكية بايدن : خطة تاريخية للاقتصاد في الولايات المتحدة الامريكية

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن الخميس، عن إطار جديد لخطته للإنفاق الاجتماعي بعدما خفض قيمتها إلى 1750 مليار دولار معربا عن ثقته بحصولها على تأييد كل الديمقراطيين، وواضعا بذلك حدا لتوتر استمر أسابيع عدة.

وجاء الإعلان بحسب وكالة فرانس برس عن الإطار الجديد للخطة قبيل توجهه إلى أوروبا حيث سيشارك في قمتين. وقال بايدن إنه تم تقديم خطة تاريخية للاقتصاد في الولايات المتحدة. وكان قد فشل في تحقيق هدفه الأولي بضمان إقرار الخطة بنسختها الأصلية في الكونغرس، حيث يحظى الديمقراطيون بغالبية ضئيلة جدا، قبل توجّهه إلى روما للقاء البابا فرنسيس وقادة دول مجموعة العشرين، ومن ثم المشاركة في قمة حول المناخ تستضيفها غلاسكو.

ويعتقد كبار مساعدي الرئيس الأمريكي أن الإطار الجديد للخطة يشكل صفقة جيدة لا يمكن للديموقراطيين أن يرفضوها.

وكان بايدن قد توجّه إلى الكونغرس لإبلاغ القادة الديموقراطيين بالإطار الجديد للخطة.

وأعلن البيت الأبيض أن الخطة المعدّلة تتضمن إنفاق 1750 مليار دولار على التعليم ودور الحضانة والطاقة النظيفة وغيرها من الخدمات الاجتماعية.

ويشكل هذا المبلغ نصف القيمة الأصلية للخطة (3500 مليار دولار) التي كان بايدن والجناح اليساري في الحزب الديموقراطي يسعى إلى إقرارها.

لكن البعض يرى في مبادرة بايدن (78 عاما) انتصارا كبيرا بعد عام على إلحاقه الهزيمة بالرئيس السابق دونالد ترمب في الانتخابات الرئاسية متعهّدا بإنهاء الانقسام في الولايات المتحدة.

المصرى اليوم