شبهة جنائية في مقتل مديرة تصوير فيلم «راست».. وأليك بالدوين متورط (القصة الكاملة)

شبهة جنائية في مقتل مديرة تصوير فيلم «راست».. وأليك بالدوين متورط (القصة الكاملة) شبهة جنائية في مقتل مديرة تصوير فيلم «راست».. وأليك بالدوين متورط (القصة الكاملة)

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أثار الحادث المأساوي لمقتل مديرة تصوير فيلم «راست» هالينا هتشينز، الجدل خلال الأيام الماضية، حيث قال ممثلو الادعاء المحليون إن التهم الجنائية مطروحة على الطاولة في حادث إطلاق النار القاتل، للممثل أليك بالدوين.

وكشفت وثائق قانونية أن بالدوين الممثل والمنتج الرئيسي للفيلم، كان يرسم مسدسًا على جسده ويوجهه إلى الكاميرا أثناء إحدى البروفات عندما أطلق النار، مما أسفر عن مقتل المصورة السينمائية هالينا هتشينز وإصابة المخرج جويل سوزا، وفقًا لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

جاء ذلك بعد أن كشف أحد أفراد طاقم العمل عن صورة تم التقاطها في نفس يوم الحادث، ظهرت خلالها هوتشينز وهي تحمل كاميرا بينما يقف بالدوين وهو محاط بأفراد باقي طاقم العمل.

وصرحت مدعية مقاطعة سانتا في ماري، كارماك ألتويس، لصحيفة «نيويورك تايمز» بأنه «لم يتم استبعاد التهم الجنائية» مشيرة إلى أن السلاح الناري المستخدم في الحادث كان شرعيًا.

وأضاف المدعي العام أنه تم العثور على «كمية هائلة من الرصاص» في موقع التصوير وأن هناك حاجة إلى إجراء تحقيق في طبيعة تلك الذخيرة.

كان مساعد المخرج الأول ديفيد هولز قد أخبر أعضاء الطاقم في وقت سابق أن المسدس الذي تعامل معه بالدوين كان مسدسًا باردًا، وهو مصطلح يستخدمه صانعو الأفلام للإشارة إلى أن المسدس آمن للاستخدام وغير محمل بالذخيرة الحية.

يشار إلى أن التقارير أفادت بأن المسدس الذي استخدمه الممثل البالغ من العمر 63 عامًا لقتل هوتشينز بطريق الخطأ، استخدمه أفراد الطاقم لإطلاق النار على علب البيرة قبل ساعات فقط من الحادث.

المصرى اليوم