شاهد مواقف الشاحنات والمعدات بحجز الشرائع.. مطالب ومخاوف

مطالبات بتخصيص حراسات أمنية وتوافُر طفايات حريق في الموقع

شاهد مواقف الشاحنات والمعدات بحجز الشرائع.. مطالب ومخاوف

وقفت "سبق" مساء اليوم ميدانيًّا على الموقع المخصص لإيقاف الشاحنات والمعدات الثقيلة في حجز المركبات بالشرائع، الذي طرحت فكرته أمانة العاصمة المقدسة، ولاقى استحسان أصحاب المعدات بدلاً من وقوفها وسط الأحياء مسببة تشوهًا بصريًّا، مع حجز مساحات كبيرة في الشوارع .

الموقع الجديد من خلال الجولة ساهم بحد كبير في اختصار الوقت والجهد على من يرغب في الحصول على معدات بأنواعها من شاحنات وسطحات وخلافها؛ إذ يتوجه للموقع، ويستطيع الحصول على الخدمة دون تكبُّد عناء البحث في الأحياء والشوارع. كما ساهم في الحد من التلوث البصري، وانتشار هذه المعدات في الأحياء والشوارع.

وبدورهم، ناشد مُلاك المعدات ضرورة توفير حراسات أمنية للموقع حرصًا على ممتلكاتهم من تعرُّضها للتلف أو السرقة، وتزويد الموقع بطفايات حريق في حال -لا قدر الله- وقوع حريق أو نشوبه؛ ليتم السيطرة عليه قبل أن ينتشر في الموقف، ولاسيما أن الشاحنات تقع بالقرب من بعضها.

ورصدت "سبق" أنه يُعاب على الموقع الجديد أن المعدات والشاحنات تستخدم المسار نفسه الذي تستخدمه المركبات الصغيرة للدخول إلى الحجز، الذي يشهد كثافة حركية مرورية أثناء الإجازات، ولاسيما أنه يوجد حاليًا فيه مهرجان تسويقي يعج بالمركبات.

كما ناشد مستخدمو الموقع أمانة العاصمة المقدسة توفير أماكن مغطاة للاستراحة داخل الموقع بدلاً من بقاء أصحاب المعدات داخل المركبات؛ إذ إن الأجواء حاليًا بدأت تشهد اعتدالاً في درجات الحرارة، وليست مثلما كانت من قبل.

وأبدى مُلاك هذه المعدات وأصحابها تخوفهم حال اقتراب المواسم كرمضان والحج، وإعادة تنظيم الموقع؛ ليصبح حجزًا لمركبات المعتمرين والزوار، وهل سيتم إخراج معداتهم من الموقع وتوفير موقع بديل لهم أم سيعودون للبحث عن مواقف داخل الأحياء السكنية والشوارع؟

شاهد مواقف الشاحنات والمعدات بحجز الشرائع.. مطالب ومخاوف

شاهد مواقف الشاحنات والمعدات بحجز الشرائع.. مطالب ومخاوف

شاهد مواقف الشاحنات والمعدات بحجز الشرائع.. مطالب ومخاوف

صحيفة سبق اﻹلكترونية