نائب رئيس الحرس الملكي يفتتح المعرض التوعوي "دارنا بلا مخدرات" بالمنطقة الغربية

"الحمدان": نفخر بجهود شبابنا ومؤسساتنا لمحاربة هذه الآفة والتوعية بأضرارها

نائب رئيس الحرس الملكي يفتتح المعرض التوعوي

أكد نائب رئيس الحرس الملكي الفريق أحمد بن صالح الحمدان، أن المملكة تبذل جهودًا كبيرة من أجل مكافحة المخدرات.

وقال الحمدان: نفخر بشبابنا وهم يعملون على محاربة هذه الآفة؛ معربًا عن دعمه لجهودهم.

ولفت عقب افتتاحه للمعرض التوعوي "دارنا بلا مخدرات" بمقر مجموعة الحرس الملكي بالمنطقة الغربية اليوم، إلى أن الحرس الملكي بذل جهدًا للتوعية بأضرار هذه الآفة؛ مقدمًا شكره لجميع الجهات المشاركة في المعرض التوعوي.

من جانبه رحّب قائد الحرس الملكي بالقطاع الغربي اللواء سليمان الهذيلي، براعي الحفل الفريق أحمد الحمدان والمشاركين في حفل افتتاح المعرض التوعوي الأول لمكافحة المخدرات تحت شعار "دارنا بلا مخدرات"؛ مشيرًا إلى أن هذا المعرض سيكون عونًا لهم -بعد الله عز وجل- في أداء رسالتهم بالتوعية بأضرار المخدرات حتى يصبح الوطن بتعاون الجميع بلا مخدرات.

وقال "الهذيلي": إن هذه الآفة مفسدة للحياة والصحة، وتجعلك حبيسًا للوهن والقلق، وتنزعك من أسرتك وأحبابك، وتلقيك في شقاء دائم؛ مشيدًا بجهود مكافحة المخدرات للتصدي لآفة المخدرات ومنع تهريبها حماية لأبنائنا من هذا الوباء المدمر؛ حيث تخوض بلادنا معركة كبيرة لحماية الوطن والمواطن من هذه الآفة.

وسأل الله أن يحمي هذه البلاد المباركة من كل عدو حاقد، وأن يجزي القائمين على مكافحة المخدرات خير الجزاء، وأن يمدهم بالقوة لاقتلاع جذور الشر المشاركة في نشر هذه الآفة.

ويستمر المعرض حتى يوم الخميس المقبل ويشتمل على محاضرات بواقع 4 محاضرات يومية يتحدث بها مختصون عن أنواع المخدرات وأخطرها، وعن الطرق الحديثة في الكشف عن المخدرات والوفيات الناجمة عن تعاطي المخدرات.

نائب رئيس الحرس الملكي يفتتح المعرض التوعوي

نائب رئيس الحرس الملكي يفتتح المعرض التوعوي

صحيفة سبق اﻹلكترونية