وزير الري يكشف مفاجأة عن أمان «سد النهضة»

وزير الري يكشف مفاجأة عن أمان «سد النهضة» وزير الري يكشف مفاجأة عن أمان «سد النهضة»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الري والموارد المائية، إن أرسلت للبنك الدولي في 2008 كي تطلب منه إجراء أول دراسة لمنشأ مائي عبارة عن سد متعدد الأغراض بالتعاون مع السودان وإثيوبيا.

وأضاف عبدالعاطي، خلال برنامج «على مسؤوليتي» على قناة «صدى البلد»: «في 2011 أعلنت إثيوبيا عن مشروع سد النهضة، وهو ليس له علاقة بالدراسة التي تم الاتفاق عليها لإنشاء سد على نهر النيل بين مصر والسودان وإثيوبيا».

وتابع: «إثيوبيا استغلت الأحداث في مصر في 2011 وأعلنوا عن سد النهضة»، مضيفا: «إثيوبيا أعلنت أنها تمتلك دراسات لسد النهضة».

وأكمل: «تم تشكيل لجنة دولية في الفترة من 2011 حتى 2013 لإجراء دراسات على سد النهضة، وتلك اللجنة أكدت أنه هناك مشاكل في أمان السد».

واستطرد الوزير: «أحضرنا استشاريا دوليا من أجل دراسة السد، وإثيوبيا رفضت المتابعة ولم يتعاونوا معنا».

المصرى اليوم