معلم "بدنية" يجمع لطلابه بين التربية البدنية والثقافة القرائية

مقدمًا درسًا في مهارة الميزان الأمامي من الثبات

معلم 

قدّم معلم التربية البدنية، رائد النشاط بمدرسة رافع بن عميرة بتعليم جدة، علي الزهراني، درسًا في مهارة الميزان الأمامي من الثبات.

جاء ذلك بحضور مدير المدرسة، عبد العزيز المحيسن، مع تقديم برنامج ثقافي قُرّائي في فضاء منصّة "مدرستي" و "التيمز" من قبل طلاب الصف الثاني الابتدائي.

بدأ المعلم "الزهراني" درسه بالقرآن الكريم، ثم نبذة عن مبادرة "قراءتي سرّ سعادتي"، من خلال الطالب الموهوب موسى الزهراني، من الصف الثاني الابتدائي، والذي لخّص قصة عن نبي الله موسى - عليه السلام - والعصا بشكل جاذب وأفكار متسلسلة وسلسة.

وفي كلمة لمدير مدرسة رافع بن عميرة الابتدائية، بعد تقديم الدرس شكر الطلاب المبدعين المشاركين في البرنامج وخص الموهوب موسى الزهراني، بالكثير من التشجيع والدعم اللا محدود بوعد بهدايا قيّمة تنتظره وتنتظر زملاءه.

وعن المبادرة وكيف لمعلم تربية بدنية يهتم بالقراءة؟ قال "الزهراني": "حين نهتم ببناء جسم جيلنا ثم عقولهم ثق أننا نقدّم سواعد فتيّة لوطننا تجمع بين الجسم والعقل، وأنا من عشّاق القراءة فأحببت عرض درسي الرياضي وربطه بالقراءة، التعامل مع المبدعين الصغار متعة لا يعرفها إلا كل من ذاق طعم نجاحها معهم".

معلم 

معلم 

صحيفة سبق اﻹلكترونية