أخبار عاجلة

الاتحاد العربي للمجتمعات العمرانية يضع تصورا لتصدير مهنة المقاولات لأفريقيا

الاتحاد العربي للمجتمعات العمرانية يضع تصورا لتصدير مهنة المقاولات لأفريقيا الاتحاد العربي للمجتمعات العمرانية يضع تصورا لتصدير مهنة المقاولات لأفريقيا

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال المهندس داكر عبداللاه نائب رئيس الاتحاد العربي للمجتمعات العمرانية عضو شعبة الاستثمار العقاري بالاتحاد العام للغرف التجارية ان لديها شركات مقاولات ومطورون عقاريون على درجة كبيرة من الخبرة والتميز بما يجعلها مؤهلة لتحقيق طفرة عقارية وانشائية في دول القارة الافريقية.

وأضاف المهندس داكر عبداللاه في بيان اليوم ان شركات المقاولات المصرية والمطورون العقاريون يحتاجون إلى مزيد من المعلومات والبيانات والارقام عن احتياجات الدول الافريقية في هذا المجال وكذلك دراسة لطبيعة العمل بالدول الافريقية.

وأوضح انه يوجد فرص قوية للحصول على البيانات واحتياجات الدول الافريقية من خلال ممثلي جاهز التمثيل التجاري التابع لوزارة التجارة والصناعة في عدد من الدول الأفريقية.

ودعا إلى ضرورة عقد اجتماع موسع لبحث فرص الاستثمار العقاري والانشائي في دول القارة برعاية وزيري الاسكان والصناعة والتجارة يشارك فيه اعضاء جهاز التمثيل التجاري وممثلون عن اتحاد مقاولي التشييد والبناء ومنظمات الاعمال والمطورون العقاريون لبحث سبل النفاذ بمهنة العقار والانشاءات المصرية إلى السوق الافريقية .

وقال انه من الممكن ان يقوم جهاز التمثيل التجاري بوضع خريطة طريق لدعم تواجد مصر أفريقيا في تصدير قطاع المقاولات والخدمات الاستشارية من خلال توفير بيانات مستحدثة بالفرص المتاحة وعرضها بصفة دورية على مجتمع الاعمال المصري من اتحاد مقاولين وصناعات وغرف تجارية ومنظمات الاعمال المعنية بهذا النشاط.

وأشار إلى أن ممثلي جهاز التمثيل التجاري المتواجدون بدول القارة الأفريقية لديهم بيانات ومعلومات محدثة عن قطاع التجارة احتياجات السوق هناك ويمكن ايضا جمع بيانات ومعلومات عن قطاع المقاولات والعقارات لخدمة هذا النشاط والمساهمة في تصدير العقار والمقاولات لهذه الدول.

ونوه داكر إلى ان جهاز التمثيل التجاري قادر على معرفة قواعد تأسيس الشركات هناك والمناقصات التي تطرح من قبل الحكومات ودراسة أي معوقات تواجه عمل الشركات المصرية في هذه البلاد.

وأشار إلى التواجد الهام لمكاتب التمثيل التجاري في أفريقيا في الوصول إلى المعلومات والبيانات وتوفير المناقصات الحكومية والآليات والطرق المختلفة في طرح وتنفيذ المشروعات، وامداد الشركات بالقوانين وإجراءات تأسيس الشركات، ومساعدة الشركات في الوصول إلى الشركاء.

وأضاف أنه من الممكن بعد الاطلاع على احتياجات الدول الافريقية في قطاع الانشاءات يمكن عقد شراكات مع دول هذه البلاد لتسهيل عمل الشركات المصرية والاستفاد من خبرات الشركات المتواجدة بهذه البلاد مما يخلق نوع من التعاون القائم على المصالح المتبادلة.

المصرى اليوم