أخبار عاجلة

احذر.. ضغوط الحياة تزيد من نسبة حدوث مشكلات بالمخ

احذر.. ضغوط الحياة تزيد من نسبة حدوث مشكلات بالمخ احذر.. ضغوط الحياة تزيد من نسبة حدوث مشكلات بالمخ

أكد الدكتور حسام إبراهيم أستاذ جراحة المخ والأعصاب، أن ضغوط الحياة تؤثر عضويا على المخ، لأن الضغوط تصيب بأمراض ارتفاع ضغط الدم، ودهون الدم، والقلب والسكر، مما يؤدى إلى ارتفاع نسبة حدوث مشكلات فى المخ، ويزيد من معدل حدوث جلطات المخ.

وأضاف إبراهيم فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أن كلما زادت ضغوط الحياة على الإنسان، وظل تحت ضغط مستمر من الممكن حدوث ذبحة صدرية وجلطة مخية، ومن المعروف أنها أمراض رجال الأعمال.

أوضح أستاذ المخ والأعصاب، أن كلما زاد الضغط العصبى للإنسان فى حاجته الأولية تقل قدرته على الإبداع، لأن الطاقة الذهنية مستهلكة فى الحاجات الأولية، وينتج عنه قلة النوم وعدم التركيز والسرحان، ويؤثر ذلك على إفراز الهرمونات مثل الأدرنالين.

قال الطبيب إن سرحان البعض أثناء الحديث مع أشخاص، يكون نتيجة لسببين: السبب الأول يكون ناتج عن الضغط النفسى الشديد، يوجد حاجز بين الوعى واللاوعى، يضطر أن يقف المخ دون إصابة الوعى، فيؤدى إلى السرحان، وذلك شديد الندرة، أما السبب الآخر يكون نتيجة عرض لأمراض الصرع أحيانا الصرع الحركى، وتكون نوبة صرعيه يفقد فيها التركيز نتيجة لوجود هزة يصاحبها فقدان للوعى.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية