أحمد أبو العزايم: يجب إزالة "الحرية والعدالة" على طريقة الحزب النازى

أحمد أبو العزايم: يجب إزالة "الحرية والعدالة" على طريقة الحزب النازى أحمد أبو العزايم: يجب إزالة "الحرية والعدالة" على طريقة الحزب النازى

عقد مركز ابن خلدون للدارسات الإنمائية عصر اليوم الثلاثاء جلسة للمصالحة بين الشعب والشرطة ضمن فعاليات مؤتمر "المصالحة الوطنية.. والعدالة الانتقالية" بمشاركة الدكتور سعد الدين ابراهيم، استاذ علم الاجتماع السياسى، واللواء أحمد أبو العزايم، الخبير الإستراتيجى، والصحفى حسن الهتهوتى وإيهاب عنايت، عضو اللجنة المركزية بالتيار الشعبى.

وقال اللواء أحمد أبو العزايم، الخبير الاستراتيجى، أن ثورة ‏25 يناير قامت نتيجة تجاوزات الشرطة ولكن وزارة الداخلية اليوم تغيرت، متسائلاً أنه كيف تتم المصالحة مع من قتل وحرق وسحل المصريين.

وشدد أبو العزايم على ضرورة إزالة حزب الحرية والعدالة من جذوره كالحزب النازى فى ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية.

بينما طالب الصحفى حسن الهتهوتى، المعتدى عليه من قبل الشرطة، وزارة الداخلية بالاعتذار والإصلاح والبدء فى الهدم والبناء، بالإضافة إلى محاسبة القيادات الفاسدة وبعد ذلك تأتى المصالحة.

كما أشار إيهاب عنايت، عضو اللجنة المركزية بالتيار الشعبى، إلى أنه يجب عمل مصالحة بين ثوار 25 يناير والداخلية، مؤكدا على أنه لا مصالحة قبل تحقيق العدل وتقديم الضباط المتهمين بقتل الثوار إلى المحاكمة، مطالبا بإقالة وزير الداخلية محمد إبراهيم لتورطه فى قتل مواطنين فى عهد الإخوان- على حد قوله -.
>

مصر 365