الطيب: الأزهر يرفض بشدة أي عمل عسكري ضد سوريا

الطيب: الأزهر يرفض بشدة أي عمل عسكري ضد سوريا الطيب: الأزهر يرفض بشدة أي عمل عسكري ضد سوريا

كتب : وائل فايز الإثنين 02-09-2013 15:34

جدد الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، رفض الأزهر لأي عمل عسكري ضد سوريا كدولة عربية إسلامية، مؤكدا أن أمنها يعتبر امتدادا للأمن الوطني والإقليمي للأمة العربية والإسلامية، مشيرا إلى أن تلويح أمريكا بضرب سوريا يشكل خرق للقوانين والأعراف الدولية.

وناشد الطيب، خلال استقباله وزير خارجية البحرين، خالد بن احمد بن محمد آل خليفة، الدول العربية والإسلامية القيام بواجبها الإنساني تجاه الشعب السوري الشقيق، مستنكرا استخدام الأسلحة الكيميائية من أي طرف كان لما يشكله جريمة ضد الإنسانية.

كما أكد الطيب أن الأمة العربية تواجه اليوم تحديات كبيرة بشأن الوضع السوري و تحتاج إلى الالتفاف والتوحد.

وأشاد بالجهود التي يقوم بها جلالة الملك محمد بن عيسي آل خليفة ملك البحرين من أجل توحيد صفوف الشعب البحريني والعمل على استقراره وكذلك الوقوف بجانب في تلك المرحلة الحرجة واصفا ذلك بالموقف التاريخي.

ومن جانبه، بلغ وزير خارجية البحرين، تحيات ملك البحرين والشعب بأكمله، مؤكدا وقوف المملكة قيادة وشعبا مع مواقف شيخ الأزهر الوطنية والشرعية الخالصة، مشيدا بدور الإمام الأكبر الذي حمى مصر وشعبها من فتنة كبيرة وإعادة الأمور إلى نصابها الصحيح.

DMC