أخبار عاجلة

نادٍ خاص بالسنة التحضيرية في «أم القرى»

نادٍ خاص بالسنة التحضيرية في «أم القرى» نادٍ خاص بالسنة التحضيرية في «أم القرى»

 أحمد العفيفي ، عاطف السويهري (مكة المكرمة)

أهلت جامعة أم القرى أكثر من خمسة آلاف طالب وطالبة من طلاب السنة التحضيرية التحقوا بالبرنامج التعريفي ضمن فعاليات اللقاء السنوي الذي نظمته عمادة السنة التحضيرية في قاعة الملك عبدالعزيز التاريخية في المدينة الجامعية بالعابدية.وأكد مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري عساس أن الجامعة اتخذت شعار «الطالب أولا» حرصا من إدارتها والمنتسبين لها للقيام بواجبهم تجاه خدمة الطلبة، لافتا إلى أن الرعاية والدعم السخي اللذين تحظى بهما الجامعة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني وأمير منطقة مكة المكرمة هيآ لها التوسع في عملية قبول الطلاب والطالبات من أبناء الوطن عاما بعد آخر، إذ تم توفير الكثير من المشاريع والبنى التحتية، إضافة إلى إنشاء مرافق ومبانٍ أكاديمية، وقاعات وفصول دراسية ومعامل ومختبرات، وتجهيزات تقنية وآلية حديثة. من جهته، أوضح عميد عمادة السنة التحضيرية الدكتور عبدالله أحمد عبدالله أن البرنامج التعريفي الذي انطلقت فعالياته أخيرا، بمشاركة نحو خمسة آلاف طالب وطالبة حدد المعايير الأكاديمية المعمول بها في العمادة، وكيفية الاستفادة القصوى من المقررات، إضافة إلى تدريب وتحفيز وتوجيه الطلبة على ممارسة الحياة الجامعية، وكيفية التعامل مع ضغوطها، والانسجام مع المتطلبات التي تساعد على تميز الطالب المتفوق، وترفع من مستوى الطالب العادي. بدوره، أفاد عميد شؤون الطلاب الدكتور علي بن عبدالله الزهراني أن العمل يجري حاليا لإنشاء نادٍ خاص بالسنة التحضيرية، يناسب احتياجاتهم ويحقق نسبة كبيرة من الممارسة لمهارات الحياة الجامعية، داعيا الطلبة إلى المشاركة في فريق الجوالة الخاص بالجامعة لأنهم الثروة الحقيقة للجامعة، لما سيقدمونه من أعمال خلال فترة بقائهم في أروقة الجامعة. وأكد وكيل عمادة القبول والتسجيل للشؤون الأكاديمية الدكتور محمد بن شكري الصوفي أهمية الجد والاجتهاد في الدراسة، كونها ستسهل تسكينهم في التخصص الذي يرغبونه، بينما أشار رئيس قسم اللغة الإنجليزية الدكتور سلطان الشريف إلى أن برنامج اللغة الإنجليزية لطلبة السنة التحضيرية يأتي بالشراكة مع جامعة أكسفورد، موضحا أن تقسيم الطلبة في الشعب الدراسية سيكون بناء على التقارب في مستوى إتقان اللغة الإنجليزية.وقال مدير مشروع تشغيل السنة التحضيرية الدكتور عبدالله باقادر إن اللقاء التعريفي شهد مشاركة واسعة من الطلبة، إذ تضمن حوارا مفتوحا مع الطلاب استمر لنحو ساعتين، تداخل فيه نحو 50 طالبا بالنقاش حول ما يدور في أذهانهم بشأن مقاييس ومعدلات التخصيص بعد الانتهاء من السنة التحضيرية، موضحا أن أروقة ومباني السنة التحضيرية تزينت بأكثر من 50 لوحة تعريفية إرشادية، وتحفيزية إيمانا من شركة خبراء التربية بشراكتها الاستراتيجية في رفع مستوى الوعي لدى الطلبة، ما يحقق الفائدة القصوى، وتحقيق رسالة الجامعة. من جهته أكد لـ«عكاظ» عميد القبول والتسجيل بجامعة أم القرى الدكتور محمد الحازمي أنه تم قبول 3200 طالب وطالبة ببرنامج الانتساب لهذا العام، وأن هناك كليات قدمت برامجها من أجل أن تدخل من ضمن برنامج الانتساب وتنتظر الموافقة التي تأخذ إجراءات رسمية وموافقة مجالس مختصة بها بعد موافقة المجلس الأعلى.وأضاف الدكتور الحازمي بأن هناك سنة تأهيلية مسائية وفيها كلية الشريعة واللغة العربية والدعوة والعلوم الاجتماعية والتربية، مؤكدا بأن العدد المطلوب لتعدي السنة التأهيلية هو (2) ومن يكون معدله أقل من المعدل المطلوب سوف يطوى قيده وأن الجامعة أعطت الفرصة هذه السنة لمن لم يجتازوا العام الماضي بالتقديم مرة أخرى.وأشار بأن هناك لجنة مشكلة لمتابعة القبول برئاسة مدير الجامعة والوكلاء لمتابعة القبول أولا بأول.