أخبار عاجلة

الاتحاد المصري للتايكوندو يكشف كواليس تعرض هداية ملاك وسيف عيسى لإصابات قبل التأهل

الاتحاد المصري للتايكوندو يكشف كواليس تعرض هداية ملاك وسيف عيسى لإصابات قبل التأهل الاتحاد المصري للتايكوندو يكشف كواليس تعرض هداية ملاك وسيف عيسى لإصابات قبل التأهل

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كشف خالد فوزي، نائب رئيس الاتحاد المصري للتايكوندو، المحنة التي مر بها الثنائي هداية ملاك وسيف عيسى، اللذان منحا البعثة المصرية أول ميداليتين بدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، في منافسات التايكوندو؛ إذ أن طريق البطلين لم يكن مفروشًا بالورود حتى لحظة وقوفهما على منصة تتويج المحفل الأكبر على مستوى الرياضة من بوابة العاصمة اليابانية طوكيو.

وأضاف «فوزي»، خلال لقائه مع الإعلامي إبراهيم عثمان، ببرنامج «مساحة حرة»، المذاع على فضائية «الحدث اليوم»، أن هداية ملاك تعرضت لإصابة قوية في معسكرها الأخير قبل تصفيات أفريقيا المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو، وكادت أن تُطيح بحلم الفتاة الذهبية بالتأهل والدفاع عن مكانها على منصة التتويج، ولكنها عادت وتمكنت من التأهل في النهاية.

وتابع: «التحدي كان أصعب أمام هداية ملاك في أولمبياد طوكيو من نظيرتها في ريو دي جانيرو؛ لأن ميزانها السابق كانت المنافسة به أقل شراسة، والذي تغير الميزان من وزن 57 كجم إلى 67 كجم، بعكس الحالي الذي يشهد تقارب مستوى بين اللاعبات كافة، مما يجعل الأمر أكثر تعقيدًا، إلا أن البطلة المصرية تمكنت من فك الشفرة وتخطت الصعاب لتدخل التاريخ من أوسع أبوابه».

وأشار إلى أن الأمر لم يختلف كثيرًا مع سيف عيسى، الذي استطاع تحويل الظروف حالكة الظلام إلى طاقة نور، انتهت بالوصول للحلم الأعظم، وهو الوقوف على منصة التتويج الأولمبية، حيث استغاثة سيف عيسى، المصنف الأول على العالم 2017، كانت بمثابة جرس إنذار للمسؤولين، وتوضح حجم المعاناة التي يمر بها أبطال الألعاب الشهيدة، ليثير تساؤلا مهما؛ إذا كان هذا هو حال بطل عالمي متأهل للأولمبياد، فما هو حال الأبطال الصاعدين، وتم التوصل لحلٍ من أجل إنقاذ إعداده الخارجي قبل المشاركة في أولمبياد طوكيو، قبل أن تقرر وزارة الشباب والرياضة رعايته.

المصرى اليوم