أخبار عاجلة

بيان من حول شروط الالتحاق والتحويل إلى كلية الطب

بيان من جامعة دمياط حول شروط الالتحاق والتحويل إلى كلية الطب بيان من حول شروط الالتحاق والتحويل إلى كلية الطب

أصدرت ، بيانا استرشاديا، حول كيفية الالتحاق بكلية الطب البشري بدمياط، وذلك بعد أن تردد عدد كبير من طلاب وطالبات كليات الطب بالجامعات الحكومية المختلفة، على كلية الطب بجامعة دمياط؛ للاستفسار عن إمكانية تحويلهم عند عمل الكلية من الجامعات المختلفة إلى كلية طب جامعة دمياط.

وأوضح البيان، أنه تقديرًا من الجامعة لهؤلاء الطلاب، وحرصًا على وقتهم، وتطبيقًا لقرار مجلس الجامعة، بتقليص عدد الزائرين للجامعة؛ كأحد الإجراءات الاحترازية لتقليل الأعداد بداخل الجامعة قدر المستطاع؛ تعلن إدارة الجامعة ما يلي للإجابة عن استفسارات الطلاب:

أولًا: لا تزال هناك إجراءات يتم استيفاؤها من أجل بدء الدراسة بكلية الطب البشري.

ثانيًا: حال الحصول على القرار الوزاري ببدء الدراسة فستبدأ فقط بالنسبة للطلاب الحاصلين على الثانوية العامة لهذا العام فقط، في ضوء نتيجة مكتب التنسيق بوزارة التعليم العالي، و بحسب مجموع درجاتهم، وهذا هو المقصود ببدء الدراسة أي تبدأ قبول طلاب يدرسون في أول عام.

ثالثًا: الكليات الجديدة بصفة عامة، لا تقبل تحويل طلاب من كليات مناظرة بالجامعات الأخرى من الفرقة الثانية (الفرقة الأولى فى حالة الكليات التى بها إعدادي مثل كليات الطب) أو ما بعدها، و تقبل الأسماء الواردة فقط من مكتب التنسيق، وكان هذا هو الحال مع كل الكليات الخمس الجديدة، التي افتتحت في جامعة دمياط، والتى بدأت فيها الدراسة بالجامعة، وهو ما يطبق بباقى الجامعات الحكومية، وذلك لاعتبارات كثيرة، منها اختلاف لوائح الكليات؛ وما يترتب عليه من إمكانية تحميل الطلاب بمواد إضافية، قد تؤدي إلى رسوبهم.

 

 

معلومات الكاتب

مدير تحرير المشرق نيوز، رئيس قسم الصحة بشبكة عيون الإخبارية