"خيرية الشرائع" توزع 9600 وجبة إفطار بساحات الحرم المكي والمنافذ من بداية رمضان

أوصلت  100 سلة غذائية للأيتام والأرامل بمنازلهم حفاظًا على التباعد الاجتماعي

قامت جمعية البر الخيرية بالشرائع بمكة من بداية شهر رمضان بتوزيع 9600 وجبات إفطار للصائمين في ساحات المسجد الحرام وعبر منافذ مكة المكرمة بإيصالها إلى مساكن المستفيدين، وذلك في خطوة استحدثتها الجمعية منذ العام الماضي حفاظًا على التباعد الاجتماعي وإعانة المحتاجين على تطبيق الإجراءات الاحترازية.

وتفصيلاً ..قال مدير الجمعية بندر بن صالح سمارة إن الجمعية انطلقت في العمل الخيري في بداية شهر رمضان بتجنيد أكثر من 120 موظفًا ومتطوعًا بتوزيع 3000 وجبة إفطار صائم في ساحات المسجد الحرام و6600 وجبة ساخنة بإيصالها إلى أماكن سكن المستفيدين.

وأضاف أن الجمعية بادرت بتوزيع 100 سلة غذائية على الأرامل والأيتام والمحتاجين داخل النطاق الجغرافي بحي الشرائع بمكة المكرمة وذلك بإيصالها إلى منازلهم حرصًا منها على سلامتهم وكذلك تماشيًا مع قرارات وزارة الصحة والداخلية بتوخي التجمعات وغير ذلك.

وأوضح "سمارة" أن الجمعية تستهدف توزيع أكثر من 150 ألف وجبة جافة وساخنة طيلة شهر رمضان المبارك مضيفًا أن العمل الخيري يشهد دعمًا غير مسبوقٍ من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز - وولي العهد محمد بن سلمان حفظهما الله - وأمير منطقة مكة المكرّمة خالد الفيصل ونائبه الأمير بدر بن سلطان والإشراف الميداني من قِبل مدير مركز التنمية بمكة ساعد بن محيل الصواط ولجنة السقاية والرفادة من قِبل الرئيس التنفيذي للجنة السقاية والرفادة بإمارة منطقة مكة المكرمة محمد بن مهدي الحارثي، حيث يقدمون كل الإمكانات ويذللون الصعاب أمام كل الجمعيات والمؤسسات الخيرية التي تعمل في مجال تقديم خدمة إفطار الصائمين في كل موقع بالعاصمة المقدسة.

صحيفة سبق اﻹلكترونية