أخبار عاجلة

"نادي الإبل" يكشف عن "آلية إضافية" لكشف العبث في مهرجان الملك عبدالعزيز

"نادي الإبل" يكشف عن "آلية إضافية" لكشف العبث في مهرجان الملك عبدالعزيز "نادي الإبل" يكشف عن "آلية إضافية" لكشف العبث في مهرجان الملك عبدالعزيز
تُعدُّ النموذج الأول الذي يطبَّق عالميًّا في مسابقات الجِمال

أعلن نادي الإبل اليوم آلية إضافية لكشف العبث في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في نسخته الخامسة، الذي سينطلق في الأول من ديسمبر المقبل في الصياهد الجنوبية (140 كلم شمال شرق الرياض). وتُعد الآلية النموذج الأول الذي يطبَّق عالميًّا في مسابقات الجِمال.

وسيتم تطبيق الآلية الجديدة على جميع الفئات بيرق المؤسس وسيف الملك وشلفا ولي العهد وكأس النادي، فيما سيتم استثناء فئة الفردي ونخبة النخبة؛ إذ سيتم الكشف على جميع الإبل الموجودة فيها بحسب الآلية المتبعة سابقًا من قِبل اللجنة الطبية.

وأوضح النادي أن الآلية الإضافية للكشف عن العبث في المنقيات المشاركة تهدف إلى محاربة العبث، وتحقيق العدالة والشفافية.. مبينًا أن المستفيدين منها هم المُلاك الذين تأهلت منقياتهم إلى المراحل النهائية من المنافسات دون غيرهم. مشيرًا إلى أنه يحق للمالك المشارك الذي يرغب في الإطاحة بالعبث في إبل منافسيه التقدُّم بطلب إلى اللجان المختصة، وتعبئة النموذج الرسمي، وإنهاء الإجراءات، وتسديد المقابل المالي بواقع 50 ألفًا لكل متن. وفترة الاستفادة من هذا الإجراء تتم منذ دخول المنقية إلى المهرجان حتى الساعة الثامنة من مساء اليوم نفسه.

وكشف نادي الإبل أن الآلية الإضافية لكشف العبث تسمح بدخول المالك وشخص مرافق، أو وكيله الشرعي ومرافقين كحد أعلى، إلى لجنة العبث، واختيار إبل من منقية منافسة، ووضع أطواق مخصصة لهذا الغرض على الإبل المراد فحصها، يتم تركيبها من قِبل عمالة المنافس الذي يتم فحص منقيته بحضوره قبل فحصها في العيادة الطبية. وتمنع الآلية الجديدة لمس إبل المنافس وتجاوز المناطق المسموح بها. مؤكدًا أن المقابل المالي في حال رصد حالة عبث في كل متن يتم إرجاعه إلى المستفيد من الخدمة، وفي حال سلامتها يتم احتسابه رسومًا لكشف العبث.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية