أخبار عاجلة

أرامكو تعزّز مبادرات تمكين المرأة ومشاركتها في صنع القرار

أرامكو السعودية تعزّز مبادرات تمكين المرأة ومشاركتها في صنع القرار أرامكو تعزّز مبادرات تمكين المرأة ومشاركتها في صنع القرار
برعايتها قمة مجموعة تواصل المرأة W20 التي تم تنظيمها افتراضيًا بالرياض

أرامكو السعودية تعزّز مبادرات تمكين المرأة ومشاركتها في صنع القرار

في إطار شراكة جمعت ممثّلي دول مجموعة العشرين والخبراء من قادة الفكر، رعت أرامكو قمة مجموعة تمكين المرأة (W20) التي تم تنظيمها افتراضيًا واستضافتها الرياض أخيرًا بحضور عالمي واسع.. وجاءت تلك الرعاية انطلاقًا من انسجام مبادئ مجموعة تمكين المرأة مع جهود الشركة لتحقيق التنوّع والشمولية بما يكفل تمكين جميع الموظفين.

وتناولت موضوعات القمة التغييرات اللازمة لتعزيز مشاركة المرأة وتمكينها في المملكة في عدة مجالات، مثل: المشاركة المالية والرقمية، والمشاركة في مجال العمل وصنع القرار، وتعزيز ريادة الأعمال التي ترأسها المرأة في جميع أنحاء العالم.

وأتاحت لقاءات القمة الفرصة لأرامكو السعودية لرفع مستوى الوعي فيها بأهمية تحقيق المساواة بين الجنسين.

وأشرف قسم التنوّع والشمولية في أرامكو السعودية، خلال القمة، على جلسة ناقشت مشاركة المرأة في القوة العاملة بعنوان "تمكين المرأة: أسلوب عملي" والتي أدارتها ريما صيام، رئيسة قسم التنوّع والشمولية بالشركة، كما شاركت جوديث ميشيل ويليامز، النائب الأعلى للرئيس ومسؤولة التنوّع والمشاركة واستدامة القوى العاملة في شركة SAP SE، والدكتورة ماري ميني، الشريكة العليا ورئيسة الممارسات القيادية العالمية في شركة مكنزي، والدكتورة ماريا إنجليكا بيريز، الرئيسة العالمية للتنوّع والتضمين في بنك ستاندارد تشارتارد، بصفتهن خبيرات في النقاش الذي تطرق إلى السبل العملية لتمكين المرأة والرجل من خلال منهجيات مجربة، وتناول عددًا من القضايا بدءًا من جائحة كورونا وصولًا إلى المشاركة الرقمية والإدارة من خلال التعاطف.

وخلال جلسة أرامكو السعودية التي شهدت أكبر عدد من المشاهدين بين جلسات القمة، أكدت ريما صيام، رئيسة قسم التنوّع والشمولية في الشركة، أن أرامكو السعودية تسعى لأن تكون نموذجًا عالميًا يُحتذى به في إطار التنوّع والتضمين من خلال تعزيز البيئات التي تعنى بالمشاركة والشمولية، وتطبيق مبادرات تمكين المرأة مثل المشاركة في تأسيس الأكاديمية الوطنية الرائدة، وتنظيم برامج وفرص تعليمية للمرأة في مجال العلوم والتقنية والهندسة والفنون والرياضيات.

وأشارت صيام؛ إلى أن القمة قدمت عددًا من الدروس المستفادة، من بينها إشراك المرأة في عملية صنع القرار، وتمكينها في سياق اقتصاد المملكة، مؤكدةً أنه يقع على عاتق جميع القطاعات مسؤولية إعداد وتسليط الضوء على نماذج القدوة الحسنة التي تتسم بالتنوّع من الذكور والإناث.

الجدير بالذكر أن مجموعة تمكين المرأة أُسست عام 2015م، وهي مجموعة تهتم بتقديم وإدراج توصيات تخص المرأة في السياسات التي تدرسها مجموعة العشرين (G20) وحلقة في سلسلة فعاليات مجموعة العشرين ولكنها مستقلة عن الحكومات.

ويتمثّل الهدف الرئيس لمجموعة تمكين المرأة في الحرص على ترسيخ الاعتبارات المتعلقة بالمرأة في نقاشات مجموعة العشرين وترجمتها في بيان قادة مجموعة العشرين إلى سياسات والتزامات تعزز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة على الصعيد الاقتصادي.قمة مجموعة العشرين بالرياض

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية