أخبار عاجلة

"أنقذوا تركيا في أسرع وقت".. دعوة من كاتب مخضرم: "لا شبيه لنا في العالم"!

"أنقذوا تركيا في أسرع وقت".. دعوة من كاتب مخضرم: "لا شبيه لنا في العالم"! "أنقذوا تركيا في أسرع وقت".. دعوة من كاتب مخضرم: "لا شبيه لنا في العالم"!
قال: تفرض على الجميع تحديد مواقفهم حتى يتبين الخونة من الوطنيين!

اعتبر الكاتب مصطفى كارا علي أوغلو، في مقال بصحيفة "قرار" التركية، أنه لا توجد دولة تشهد أجواء مشحونة واستقطابًا أكثر من تركيا، و"لا شبيه لنا في هذه الأجواء".

وقال "أوغلو": إن تركيا تنافس نفسها في التقليل من قدرتها وإنتاجيتها ومعنوياتها وتضييق آفاقها وتعتيم أجوائها؛ موضحًا: "هذا هو مشروعنا الوحيد الذي لم يتوقف ولم يتغير أبدًا سواء في ظل النظام البرلماني القديم أو النظام الرئاسي الحالي، تمر السنوات وتتغير الأنظمة في العالم ويظهر الفيروس، ونحن لا نتراجع خطوة إلى الوراء في هذا المضمار للأسف".

وفي إشارة إلى سعي حزب العدالة والتنمية بقيادة الرئيس أردوغان لهيكلة جميع المؤسسات المهنية بما يضمن سيطرة الحزب الحاكم عليها؛ اعتبر "أوغلو" أن تركيا انتقلت إلى مرحلة مأسسة الاستقطاب قائلًا: "أقبلت الحكومة أولًا على تحديد وتمييز صفوف المحامين من خلال نظام نقابات المحاماة الجديد، والآن تتجه إلى وضع الأطباء ومن بعدهم المجموعات المهنية الأخرى على المسار نفسه".

وتابع "أوغلو" الذي كان مؤيدًا لسنوات طويلة لسياسات "أردوغان"، أن الحكومة تفرض على جميع الفئات والمجموعات، بمن فيهم الأطباء والمهندسون والتجار، أن يقوموا بتحديد مواقفهم حتى يتبين مَن هُم الخونة ومَن هم الوطنيون ومَن هم القوميون ومن هم المعادون للأتراك.

وشدد الكاتب المخضرم مصطفى كارا علي أوغلو، على ضرورة إنقاذ تركيا من حالة الاستقطاب الحادة هذه في أسرع وقت لعودة الأمور إلى نصابها مجددًا.تركيا

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية