طريقة جديدة للوقاية من فيروس الروتا الذى يصيب الدول النامية

طريقة جديدة للوقاية من فيروس الروتا الذى يصيب الدول النامية طريقة جديدة للوقاية من فيروس الروتا الذى يصيب الدول النامية

سلط الدكتور أحمد سمير خير الله، المدرس بقسم الميكروبيولوجيا والمناعة بكلية الصيدلة- جامعة بنى سويف، الضوء على نتائج دراسة حديثة، تمكن فيها فريق من العلماءِ بجامعة طوكيومن استخدام الهندسة الوراثية فى تطوير سلالة من الأرزِّ لها القدرة على إنتاج أجسام مضادَة لفيروس الروتا rotavirus، وتتميز بثبات كبير حيث تظل محتفظَة بكفاءتَها رغم ظروف التخزين الطويل والتعرض للحرارة.

وأوضح الباحثون أنه بعد قيامهم بتغذية مجموعتين من فئران التجارب، أحدهما من الفئران الطبيعية والأخرى من الفئران الناقصة المناعة، فإن سلالة الأرز المعدلة وراثياً (والتى تم تسميتها MucoRice-ARP1) قد أظهرت قدرة كبيرة على حماية المجموعتين من خطر الإصابة بالفيروس.

وأضاف خير الله أن فيروس الروتا يمثل سبباً رئيسياً لحالات الإسهالِ فى الرضع والأطفالِ حول العالم، حيث يُسبّبُ أكثر مِنْ 114 مليون حالة إصابة بالإسهالِ سنوياً فى الأطفالِ دون الخامسة من العمر، علماً بأن 80 % من هذه الحالات تحدث فى الدول الناميةِ، كما يتسبب الفيروس فى وفاة أكثر مِنْ 600,000 طفل سنوياً.

واختتم خير الله قائلاً إن أهمية هذه النتائج تكمن فى أنها تفتح الباب لتطوير وسائل علاجية جديدة للإصابات بفيروس الروتا بين الأطفالِ والبالغين ناقصى المناعة فى الدول النامية، خصوصاً أن اللقاحات المتاحة حاليا ضد الفيروس ليست فعالة فى الدول الناميةِ كفاعّليتها فى العالمِ الغربى، كما أن هذه اللقاحات لَيستْ ملائمةَ للاستعمال خارج فئة عُمريةِ ضيّقةِ جداً، ولا يمكن استخدامها من قبل الأفرادِ ناقصى المناعة.

جاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية " The Journal of Clinical Investigation " وذلك فى الثامن من شهر أغسطس الجارى.

اليوم السابع