أخبار عاجلة

محمود محي الدين: زيادة الصادرات تسهم في جذب الاستثمارات للدول العربية

محمود محي الدين: زيادة الصادرات تسهم في جذب الاستثمارات للدول العربية محمود محي الدين: زيادة الصادرات تسهم في جذب الاستثمارات للدول العربية

القاهرة - مباشر: أكد محمود محي الدين، المبعوث الخاص للأمم المتحدة لتمويل أجندة 2030، والنائب الأول السابق لرئيس البنك الدولي، أهمية زيادة الصادرات العربية، لعدم ضخامة الأسواق المحلية بالشكل الكافي.

وقال محمود محي الدين، خلال كلمه له في المؤتمر الاقتصادي الرقمي الثاني للمجموعة المالية هيرميس، إن زيادة الصادرات ستساهم في جذب المزيد من الاستثمار للدول العربية، مشيراً إلى شريطة عدم تطبيق النماذج بعينها التي تتبناها الدول المتقدمة.

وأضاف أن نموذج التجارة والاستثمار سيظل السبيل الرئيسي لتحقيق النمو الاقتصادي، على الرغم أن الأزمة الراهنة أدت إلى تسريع وتيرة التوجه إلى العولمة.

واشار إلى أن تستهدف لأول مرة تنمية حجم الصادرات لـ100 مليار دولار، والذي سينعكس تأثيره بشكل واضح على النمو الاقتصادي وحجم الاستثمار

وتابع: "من المفترض أن زيادة حجم الصادرات من 30 إلى 100 مليار دولار سيأتي من القطاعات غير النفطية، وهو ما يطرح تساؤلات عديدة حول سبل الاستثمار والإنتاج والتمويل اللازمة لتحقيق هذا الهدف.. والواضح أن المسعى هنا هو تنويع الاقتصاد على الرغم من كونه أكثر فعالية وإفادة للدول النامية في الوقت الحالي". 

كما شدد على ضرورة وجود خطوات فعالة فيما يتعلق بجهود خفض مستويات الدين وسبل تسوية الديون، وكذلك الأطر المنظمة لتلك القضايا

وقال: "سيتوجب على الدول ذات الدخول المنخفضة والمتوسطة المبادرة باتخاذ ما يلزم من إجراءات قبل اتجاه الأسواق إلى تسعير مخاطر العجز عن سداد الديون.. والأهم من ذلك، يجب على تلك البلدان تحري الشفافية فيما يتعلق بهياكل الديون وقدرتها على السداد وسط الظروف الراهنة، فحي ستحتاج المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة وتنمية محفظتها الاستثمارية، وبالتالي يجب تأسيس مناخ أعمال يساهم في تحقيق النمو عبر جذب الاستثمار الأجنبي المباشر بدلاً من الاعتماد على تمويل الديون".

وعن استدامة التحويلات من الخارج وأثرها على مستقبل الاقتصاد والاحتياطي النقدي، يرى محمود محي الدين، ضرورة دراسة التحولات بشكل تدريجي على فترة زمنية ممتدة وليس فقط خلال عام 2020 والذي شهد تداعيات ، وكذلك الاستعداد والتعامل مع المؤشرات التي تبعثها الدول المضيفة والتي تسعى إلى التأميم والرقمنة وتقديم مختلف الخدمات آليًا، وهو ما سيؤثر بطبيعة الحال على معدل الهجرة والتحويلات المالية.

وقال: "على الرغم من نمو تحويلات العاملين بالخارج على مدار السنوات العشر الماضية وبشكل يتجاوز الاستثمارات الأجنبية المباشرة في بعض الحالات، إلا أننا يجب علينا دراسة المخاطر وكافة العوامل المؤثرة لمعرفة التوجه السائد فيما يخص تحويلات العاملين بالخارج".

ترشيحات:

المالية المصرية تعتمد مواعيد صرف الرواتب حتى ديسمبر المقبل

المركزي المصري يبسط إجراءات فتح الحسابات بالبنوك للأفراد والشركات متناهية الصغر

الداخلية المصرية تطالب مالكي السيارات بسرعة تركيب الملصق الإلكتروني

المدارس تصيب سوق الذهب في مصر بالركود رغم تراجع الأسعار

لأول مرة في 4 سنوات.. ديون مصر الخارجية تتراجع بالربع الأول من 2020 (إنفوجرافيك)

مصر تسجل 108 إصابات و11 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا

مساهمو العربية لحليج الأقطان يعتمدون تعيين عضو منتدب وترحيل الأرباح

مباشر ()

مباشر (اقتصاد)

شبكة عيون الإخبارية