أخبار عاجلة

.. ما هي العبارة العربية التي قالها بايدن في المناظرة أمام ؟

بالفيديو.. ما هي العبارة العربية التي قالها بايدن في المناظرة أمام ترامب؟ .. ما هي العبارة العربية التي قالها بايدن في المناظرة أمام ؟
كثيرون لم يصدقوا وأعادوا مشاهدة المناظرة للتحقق منها

بالفيديو.. ما هي العبارة العربية التي قالها بايدن في المناظرة أمام ترامب؟

استعان المرشح الديمقراطي، جو بايدن، بعبارة عربية شهيرة، في هجومه على خصمه في السباق نحو الأبيض الأبيض، الرئيس الجمهوري دونالد ، خلال المناظرة التي شهدت "تلاسنًا عنيفًا وإهانات شخصية"، منذ بدايتها.

وطرح المذيع الذي أدار المناظرة سؤالًا على ترامب: "هل يمكنك أن تخبرنا كم دفعت من الضرائب خلال العامين 2016 و2017؟ ". ليجيب الرئيس الأمريكي: "ملايين الدولارات"، دون أن يعطي رقمًا محددًا.

وأضاف ترامب أنه "سيكشف سجله الضريبي عندما يكون جاهزًا". وعندها، قاطعه جو بايدن: "متى؟ إن شاء الله"؛ في إشارة إلى عدم وثوقه في وعود ترامب في هذا المجال.

"إن شاء الله" في القاموس الإنجليزي

وحسب "سكاي نيوز عربية"، كتب المغرد كاظم الوائلي على حسابه في تويتر، أن كلمة "إن شاء الله، دخلت القاموس الإنجليزي منذ نحو ثلاثة عقود؛ للإشارة للشخص الذي يتملص من وعوده".

لكن الكلمة في العربية لها معان كثيرة؛ على الرغم من أن صياغتها الحرفية تفيد بمعنى واحد هو "إرادة الله". وتعتمد الكلمة في معانيها على النبرة والسياق الذي قيلت فيه؛ فقد تكون تأكيدًا أو تملصًا أو رفعًا للعتب.

ولقيت كلمة "إن شاء الله" اهتمام العديد من المغردين ووسائل الإعلام داخل الولايات المتحدة وخارجها، وبدا أن بعض المغردين لم يصدّق أن الكلمة استُخدمت بالفعل في المناظرة.

وأعاد آخرون مشاهدة المناظرة من أجل هذه الكلمة للتحقق؛ فيما أعرب عدد من المغردين الأمريكيين عن اعتقادهم بأن الكلمة تعني "أن الأمر لن يحصل"؛ أي أن ترامب لن يكشف عن سجله الضريبي.

قصة ضرائب ترامب

وجاء هذا الجدال بين ترامب وبايدن على خلفية التحقيق الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية قبل أيام، وخلص إلى أن الرئيس الأمريكي دفع 750 دولارًا أمريكيًّا فقط للضرائب الفيدرالية خلال عام 2016، الذي ترشح فيه لرئاسة الولايات المتحدة، وتكرر الأمر في العام الأول من رئاسته أي 2017.

وذكر التحقيق أن ترامب لم يدفع ضرائب فيدرالية نهائيًّا خلال السنوات الـ15 التي سبقت ذلك العام.

كلمات جارحة

واستعان ترامب وبايدن بتراسنة ضخمة من الكلمات الجارحة في مهاجمة بعضهما، خلال المناظرة التي طغت عليها الفوضوية بصورة غير مسبوقة في تاريخ المناظرات التلفزيونية الأمريكية المباشرة، التي بدأت في ستينيات القرن الماضي. المرشح الديمقراطي جو بايدن

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية