أخبار عاجلة

براءة اختراع في استخدام المخلفات الصلبة لتنقية المياه الملوثة

براءة اختراع في استخدام المخلفات الصلبة لتنقية المياه الملوثة براءة اختراع في استخدام المخلفات الصلبة لتنقية المياه الملوثة

ابتكرتها مدينة العلوم لإزالة المعادن الثقيلة

 نواف عافت (الرياض)

توصل عدد من الباحثين بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية إلى طريقة جديدة لإزالة المعادن الثقيلة والألوان من مياه الصرف الصناعي، وذلك بواسطة استخدام المخلفات الصلبة الناتجة من محطات معالجة مياه الشرب، كمادة جديدة مزيلة للملوثات الصناعية مثل المعادن الثقيلة. وقد قامت المدينة بإجراء العديد من التجارب المعملية على هذه الطريقة المبتكرة التي أثبتت فعاليتها في إزالة جميع المعادن الثقيلة السامة مثل الرصاص، النحاس، الكروم وغيرها من مياه الصرف الصناعي بنسبة 100% عند تركيز 20 ملجم/لتر.وتم تسجيل براءة اختراع لهذا الابتكار في مكتب البراءات السعودي ومكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية بالولايات المتحدة الأمريكية، فيما تدرس المدينة حاليا إمكانية استخدام هذه المادة الجديدة كبديل عن الفحم المنشط التجاري المستورد. وهدفت المدينة من خلال هذا المشروع إلى الاستفادة من المخلفات الصلبة وإعادة استخدامها للحفاظ على البيئة وأيضا تقليل التكاليف المادية من خلال استخدامها كمادة مزيلة للمعادن الثقيلة من المياه الملوثة، وسوف يستفيد هذا الابتكار العديد من الجهات مثل وزارة المياه، وشركة المياه الوطنية، والمؤسسة العامة لتحلية المياه والقطاع الخاص في مجال المياه.ويعد ابتكار مثل هذه التقنيات حاجة ملحة للمملكة بسبب شح الموارد المائية التقليدية وارتفاع تكلفة الموارد المائية غير التقليدية، لذا دأبت المدينة على توجيه مشاريعها البحثية لمواجهة هذه التحديات من خلال تطوير وابتكار تقنيات المياه الملائمة لاحتياجات المملكة والعمل على امتلاكها عالميا، وذلك لتحقيق الأمن المائي للمملكة بما يلبي متطلباتها في الحاضر والمستقبل.

جي بي سي نيوز

شبكة عيون الإخبارية