أخبار عاجلة

يوم تثقيفي للتوعية بمرض الصرع والسكتة بالتخصصي

يوم تثقيفي للتوعية بمرض الصرع والسكتة بالتخصصي يوم تثقيفي للتوعية بمرض الصرع والسكتة بالتخصصي

 رمزي عبدالجبار (جدة)

ينظم قسم العلوم العصبية بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بجدة يوما توعويا يشمل التثقيف الصحي عن مرض الصرع والسكتة الدماغية في 22 شوال الجاري.وأوضحت الدكتورة روميزا اليافعي استشاري مساعد في طب المخ والأعصاب ورئيسة اللجنة المنظمة للحملة التوعوية أن الحملة تتضمن السرد التفاعلي مع الجمهور للمعلومات الطبية وتصحيح العديد من الأفكار الصحية الخاطئة وخصوصا في طريقة إسعاف مرضى الصرع، واستعراض أهم الطرق العلاجية الحديثة الدوائية والجراحية معا.وأضافت أنه سيتم التثقيف عن أهمية الساعات الأربع الأولى منذ ظهور الأعراض عند مرضى السكتة الدماغية، حيث سيتم التشديد على أهمية السيطرة على عوامل الخطورة لمرض السكتة الدماغية مثل ارتفاع ضغط الدم وداء السكري والسمنة، بالإضافة لعادة التدخين والتي أصبحت منتشرة وبكثرة، وأضافت اليافعي أن النشاطات التفاعلية مهمة حيث إنها تسمح للمجتمع بالتواصل المباشر مع الطبيب وطرح كل ما يدور من تساؤلات وسط أجواء مريحة قريبة من القلب وخارج نطاق العيادة أو المؤسسة الصحية.من جانبه أوضح الدكتور يوسف السيد رئيس قسم العلوم العصبية بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث أن مرض الصرع يعتبر من الأمراض المزمنة والتي تصيب جميع الأعمار والأجناس والمجتمعات وتكرار نوبات الصرع وتطورها من غير علاج قد يؤدي إلى صعوبات ذهنية وفكرية وخاصة الأطفال مما يسبب تأخره دراسيا ونفسيا ومن هذا المنطلق كان اهتمامنا بهذا اليوم التوعوي لعامة الناس وإخراجه بأسلوب تفاعلي مع المرضى وذويهم ومشاركة كافة التخصصات المساندة مثل تخطيط المخ والأشعة، وأن مستشفى الملك فيصل التخصصي تعد من الرواد في علاج حالات الصرع بأحدث الطرق الجراحية مما يؤدي بعد توفيق الله سبحانه وتعالى إلى التخلص من هذا الداء العضال.

جي بي سي نيوز

شبكة عيون الإخبارية