أخبار عاجلة

"الندوة العالمية" تدعم مركز البر للتأهيل والتدريب في تشاد بأجهزة تقنية حديثة

رئيس مجلس إدارته أثنى على الدعم السخي من مملكة الإنسانية حكومة وشعباً

شاركت الندوة العالمية للشباب الإسلامي في افتتاح مركز البر للتأهيل والتدريب في ولاية بحر الغزال في تشاد، بحضور الحاكم والمحافظ وعمدة المدينة ومندوب وزارة الشباب والرياضة وعدد من قيادات الجيش والأمن وممثلي المنظمات الوطنية والدولية بالمنطقة.

وأثنى رئيس مجلس إدارة المركز على الدعم السخي من مملكة الإنسانية حكومةً وشعباً، وعلى الجهود المستمرة التي تبذلها الندوة العالمية في دعمها للمركز بكل ما يلزم من تجهيزات تقنية وإلكترونية؛ لمساعدته في القيام برسالته في تأهيل وتدريب الشباب، حيث زودت الندوة المركز بأجهزة الحاسب الآلي والطابعات ومكائن التصوير والفاكسات والكاميرات التي تتيح للمتعلمين والباحثين والملتحقين بالمركز أن يتقنوا وسائل التكنولوجيا الحديثة ويواكبوا تقنيات العصر.

وأكد أن أعداداً ضخمة من الشباب والشابات ستستفيد من المركز عبر ما يقدمه من دورات وورش عمل تزيد من خبراتهم وتصقل مهاراتهم، وتؤهلهم لسوق العمل والانخراط في الشركات والمؤسسات ومراكز الطباعة وغيرها.

وتُسهم الندوة العالمية في دعم مثل هذه المراكز التقنية التي تُفيد الشباب وتطور من قدراتهم ومهاراتهم ليسهموا في بناء مجتمعاتهم. كما تمكنت الندوة خلال السنوات الماضية -بفضل الله تعالى- من تحقيق إنجاز كبير في خطتها التعليمية في كثير من البلدان الأفريقية والآسيوية من تشييد وإقامة العديد من المؤسسات التعليمية من المدارس والمعاهد المهنية والتقنية المتخصصة ومراكز التنمية البشرية والكليات الجامعية.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية