أخبار عاجلة

"استشاري": البلوغ المبكر للأطفال يتسبب في أزمة نفسية وجسدية

"استشاري": البلوغ المبكر للأطفال يتسبب في أزمة نفسية وجسدية "استشاري": البلوغ المبكر للأطفال يتسبب في أزمة نفسية وجسدية
قال: إبر تثبيط البلوغ آمنة إذا استخدمت بجرعات مناسبة ولفترة محددة

‏كشف استشاري أن البلوغ المبكر للأطفال يسبب قلقاً للأسرة والطفل نفسه مما ينتج عنه آثار سلبية على صحة الطفل ونفسيته

جاء ذلك في لقاء استشاري الغدد الصماء وسكري الأطفال الدكتور بادي العنزي عبر "سبق" للحديث عن أسباب البلوغ المبكر وطرق علاجه حيث أكد أن البلوغ الطبيعي عند البنات في سن الثامنة بظهور برعم الثدي وينتهي بما يعرف بالدورة الشهرية، وعند الأولاد يبدأ البلوغ في عمر تسع سنوات بتضخم الأعضاء الداخلية.

وأضاف الدكتور العنزي البلوغ هو نتاج إفراز هرمونات البلوغ من الغدة النخامية وهذه الهرمونات تؤدي إلى إفراز هرمونات الذكورة والأنوثة والتي هي بدورها مسؤولة عن مظاهر البلوغ في الأولاد والبنات.

وبين "العنزي " أن البلوغ المبكر يبدأ عندما تظهر علامات البلوغ قبل سن الثامنة في البنات أو التاسعة في الأولاد يسمى ذلك البلوغ المبكر، ومن علاماته تضخم الثدي أو الأعضاء الذكرية وظهور الشعر في المناطق الحساسة وخشونة الصوت وظهور حب الشباب، ويتم تشخيص عبر قياس هرمونات البلوغ وعمل أشعة عمر العظم للطفل.

وحول إذا كان هناك خطورة عن البلوغ المبكر للأطفال أجاب الدكتور بأن ظهور علامات البلوغ للطفل تسبب له أزمة نفسية وعاطفية للطفل وعائلته حيث إنه غير مستعد لذلك كما أن البلوغ المبكر يؤدي إلى قصر القامة.


وأشار إلى أن أبرز أسباب البلوغ المبكر قد تكون مركزية بسبب خلل في وظائف الغدة النخامية أو بسبب أورام في الغدة النخامية نتيجة إفراز هرمونات البلوغ من الغدة النخامية، أو طرفية أو ما يسمى البلوغ الكاذب بسبب خلل في وظائف الغدة الكظرية أو استخدام للهرمونات أو مشاكل في الخصية أو المبيض، نتيجة تعرض الطفل لهرمونات الذكورة والأنوثة ولكن ليست عبر الغدة النخامية وإنما من الخصية أو المبيض أو مصادر خارجية.

وشدد العنزي على أنه عند ظهور علامات البلوغ المبكر يجب على الأسرة سرعة مراجعة طبيب الأطفال لعلاج سبب البلوغ، ويعالج عبر حقنة شهرية تعطى للطفل وتثبط علامات البلوغ لديه أو إزالة الورم في حال وجوده، أما البلوغ الطرفي فعلاجه هو علاج المرض المسبب له.

وختم الدكتور حديثه حول ضرر استخدام إبر تثبيط البلوغ وأكد أن إبر تثبيط البلوغ الشهرية هي علاج آمن ويستخدم في حالات البلوغ المبكر للأطفال وليس لها مضاعفات على الطفل إذا استخدمت بجرعات مناسبة ولفترة محددة تحت إشراف طبي ومتابعة في العيادة.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية