أخبار عاجلة

بالصور.. لجنة صيانة المدارس المحترقة تبدأ عملها اليوم

بالصور.. لجنة صيانة المدارس المحترقة تبدأ عملها اليوم بالصور.. لجنة صيانة المدارس المحترقة تبدأ عملها اليوم

بدأ اليوم عمل لجنة صيانة المدارس المحترقة التى شكلتها جمعية المدارس الخاصة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم لصيانة المدارس التى تضررت من حرائق الإخوان والأحداث المتفرقة التى مرت بها البلاد.

حيث زار السيد سويلم وكيل مديرية التربية والتعليم بالقاهرة اليوم مدرسة الحوياتى الثانوية بنات، التابعة لإدارة عابدين التعليمية، وبدأ عمله بمعاونة اللجنة فى حصر التلفيات وإجراء مقايسة للانتهاء من أعمال الترميم قبل بدء العام الدراسى.

وزارت اللجنة مدرسة الحوياتى الثانوية الواقعة بشارع يوسف الجندى والتى احترقت بالكامل أثناء أحداث محمد محمود العام الماضى، حيث تفقد المدرسة خالد عبد الحكم مدير إدارة عابدين وأحد مهندسى حى عابدين ومديرة مدرسة الحوياتى ووكيلها.

وكشف التقرير المبدئى اللجنة عن تدمير القصر الذى تحويه المدرسة، بالإضافة إلى تدمير أجزاء من المبنى الملحق بالقصر "المدرسة" والمتمثلة فى تدمير غرفة الأوساط، التى كانت تحتوى على "داتا شو" وأجهزة كمبيوتر، وغرفة شئون الطلبة، وغرفة الطبيبة، وغرفة المديرة والسكرتارية، وتدمير المكتبة وسرقتها بشكل كامل، بالإضافة إلى غرفتين للحاسب الآلى والذى أمر خالد عبد الحكم أن يتم تحويلهم إلى فصلين بعد ترميمهم بالإضافة إلى وجود تقوس بسقف الغرفتين سيتم إعادة بنائه مرة أخرى، وتعرض غرفة تحضير معمل الكيمياء للانفجار أثناء هجوم البلطجية على المدرسة.

وأشار سويلم خلال الزيارة إلى أن الهيئة العامة للأبنية التعليمية بالتعاون مع حى عابدين ستبدأ فى أعمال الترميم والصيانة بدءا من الغد، مؤكدا أنه فى حالة البدء فى ترميم المدرسة فى الوقت الحالى من الممكن أن تدخل ضمن الخدمات التعليمية مع بداية النصف الثانى من العام الدراسى، وأنه سيتم ترميم الدور الأرضى والأول فقط بسبب قلة الدعم المادى بتكلفة تصل إلى 500 ألف جنيه.

فيما أكد خالد عبد الحكم مدير عام إدارة عابدين التعليمية، أن الزيارة خطوة هامة بعد تجاهل المسئولين لمدرسة الحوياتى، وما يسببه عدم ترميمها من أزمة بسبب نقل طلاب المدرسة إلى مدرسة عابدين الثانوية بنات، وأضاف عبد الحكم أنه سيتم ترميم دورين فقط من المدرسة وذلك طبقا لما حددته اللجنة، وبذلك سيتم زيادة عدد الفصول من 10 فصول إلى 12 فصل، ويتم توزيع 400 طالب عليهم على أن يصل متوسط استيعاب الفصل للطلاب 30 طالب بالفصل الواحد بدلا من 40.

بينما اعترض المهندس سيد عبدالله وهو المهندس المسئول من حى عابدين لمتابعة مدى صلاحية الغرف للترميم، على ترميم غرفة تحضير معمل الأحياء المتواجدة بالدور الأرضى بسبب امتداد الحريق إلى " الخرسانة المسلحة " التى تستند عليها الغرفة ومن ثم تم استبعاد الغرفة تماما وإغلاقها.

كما سيتم تجهيز أعمال المحارة والدهانات، والاستعانة بالقائم على أعمال توصيل الكهرباء لعدم الدور الأرضى والأول، بالإضافة إلى 8 أبواب خشبية، و6 شرفات وبعض الأجهزة و8 مراوح للسقف، وتوفير حنفية حريق بدلا من التالفة.

1.jpg

2.jpg

3.jpg

4.jpg

5.jpg

6.jpg

7.jpg

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية