أخبار عاجلة

"سار" تحصد جائزة السلامة الدولية لـ2020 من مجلس السلامة البريطاني

"سار" تحصد جائزة السلامة الدولية لـ2020 من مجلس السلامة البريطاني "سار" تحصد جائزة السلامة الدولية لـ2020 من مجلس السلامة البريطاني
لتطبيقها أعلى المعايير في الحفاظ على صحة وسلامة عملائها ومنسوبيها

حصدت الشركة للخطوط الحديدية "سار" جائزة السلامة الدولية للعام 2020، للمرة الثانية على التوالي من مجلس السلامة البريطاني، وذلك نظير تطبيقها أعلى معايير واستراتيجيات السلامة في مقار العمل، والتزامها بالحفاظ على صحة وسلامة عملائها ومنسوبيها من المخاطر والإصابات، والحد بشكل كبير من وقوع الحوادث.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة "سار" الدكتور بشار بن خالد المالك، أن الشركة تضع في مقدمة خططها الاستراتيجية، تطبيق أعلى معايير الأمان في تشغيل الخطوط الحديدية بالمملكة، وضمن خططها التشغيلية لقطارات النقل، سواء قطارات الركاب أو المعادن والبضائع، مبيناً أن "سار" تولي ثقافة السلامة أولوية قصوى في إدارة وتشغيل وصيانة قطاراتها، من خلال اتباع قوانين عالمية أثبتت فاعليتها في الحفاظ على السلامة في بيئة العمل.

وقال "المالك": نفخر بحصد "سار" مثل هذه الجوائز الدولية، التي تعكس الجهود والقرارات المتخذة لتطبيق وتطوير إجراءات الصحة والسلامة، وإن سلامة منسوبي الشركة وعملائها بشكل عام تأتي في مقدمة اهتمامات "سار"، وذلك انطلاقاً من قيمها التي يسعى العاملون إلى تحقيقها في أدائهم اليومي.

وقدم شكره لفريق العمل والإدارات المعنية التي تعاونت لتطبيق استراتيجيات الأمن والسلامة وتحقيق بيئة عمل آمنة خالية من الحوادث، التي أسهمت في حصول "سار" على جائزة السلامة الدولية، منافسةً عددًا من الجهات في عدة دول؛ منها بريطانيا، أسكتلندا، الهند، دول مجلس التعاون الخليجي، مؤكداً أن "سار" تواصل التزامها بقوانين ومبادئ السلامة لتحقيق المزيد من الإنجازات، وذلك من خلال تطبيق معايير جديدة للأمن والسلامة والعمل على استدامتها في الشركة.

وأسدى "المالك" تقديره للهيئة العامة للنقل التي تحرص على تطوير النقل، كما قدم شكره لمجلس السلامة البريطاني الذي يدفع بتطلعات الشركة نحو المزيد من الالتزام بمعايير الأمن والسلامة، وتعد هذه السنة الثانية على التوالي التي تحصد فيها "سار" جائزة السلامة الدولية بعد أن حصلت عليها في العام 2019 عن فئة "الامتياز".

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية