أخبار عاجلة

في ثاني يوم للاحتجاجات.. لبنانيون غاضبون يشتبكون مع الشرطة قرب البرلمان

في ثاني يوم للاحتجاجات.. لبنانيون غاضبون يشتبكون مع الشرطة قرب البرلمان في ثاني يوم للاحتجاجات.. لبنانيون غاضبون يشتبكون مع الشرطة قرب البرلمان
حملوا مسؤولية عدم توفير وظائف

في ثاني يوم للاحتجاجات.. لبنانيون غاضبون يشتبكون مع الشرطة قرب البرلمان

رشق متظاهرون قوات الأمن اللبنانية بالحجارة قرب البرلمان، اليوم (الأحد)، في ثاني يوم من الاحتجاجات المناهضة للحكومة بعد الانفجار المروع الذي وقع الثلاثاء الماضي في ميناء بيروت، وقتل العشرات وأصاب الآلاف.

وذكر مراسل "رويترز" أن المئات تدفقوا على ساحة رئيسية تجمع بها أمس آلاف المحتجين اللبنانيين الغاضبين من النخبة السياسية، التي يلقون عليها باللوم في تفاقم مشكلات البلاد الاقتصادية والسياسية.

من جهته قال نيسان غراوي، وهو متظاهر عاطل عن العمل: "نريد تدمير الحكومة والقضاء عليها، لم يوفروا لنا لا وظائف ولا حقوق".

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية