أخبار عاجلة

رغم مرور ساعات على وقوعه.. انفجار بيروت لا يزال يحاصر لبنانيين في منازلهم

رغم مرور ساعات على وقوعه.. انفجار بيروت لا يزال يحاصر لبنانيين في منازلهم رغم مرور ساعات على وقوعه.. انفجار بيروت لا يزال يحاصر لبنانيين في منازلهم
مستشفى يعلن اكتمال طاقته الاستيعابية بعد استقبال 500 مصاب

رغم مرور ساعات على وقوعه.. انفجار بيروت لا يزال يحاصر لبنانيين في منازلهم

ذكر جورج كتانة، الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني، أنه جرى نقل مئات الأشخاص الذين أُصيبوا في انفجار مرفأ بيروت اليوم الثلاثاء إلى المستشفيات للعلاج، لكن كثيرين ما زالوا محاصرين في المنازل التي تضررت بالانفجار رغم مرور ساعات على وقوعه.

وأوضح "كتانة" لوسائل الإعلام المحلية أنه لا توجد أرقام محددة لعدد المصابين؛ إذ لا يزال كثيرون محاصرين في المنازل وداخل منطقة الانفجار، فيما جرى إنقاذ آخرين بالقوارب، وفقًا لـ"رويترز".

من ناحيته، بيّن مستشفى أوتيل ديو أن طاقمه الطبي يتولى علاج أكثر من 500 مصاب، ولا يمكنه استقبال المزيد.

وأضاف بأن عشرات المصابين في حاجة لعمليات جراحية، وناشد المواطنين التبرع بالدم.انفجار بيروت

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية