سعيد عتيق: عدم حسم قوات الأمن ورفض مشاركة أبناء سيناء السبب في سقوط ضحايا

سعيد عتيق: عدم حسم قوات الأمن ورفض مشاركة أبناء سيناء السبب في سقوط ضحايا سعيد عتيق: عدم حسم قوات الأمن ورفض مشاركة أبناء سيناء السبب في سقوط ضحايا
عتيق وصف مقتل 25 مجندًا في رفح اليوم بـ"الإجرام والقسوة"

كتب : هبة مدين الإثنين 19-08-2013 13:12

وصف سعيد عتيق، الناشط السيناوي، مقتل 25 مجندًا في رفح اليوم، بـ"الإجرام والقسوة"، مؤكدًا أن وقوع مثل هذا العدد من الضحايا على أرض سيناء بغير المتوقع، موضحًا أن ما حدث دليل على وجود جماعات تكفيرية، لا يليق بها التعامل الإنساني، وعلى الدول أن تتعامل بحسم مع تلك الجماعات.

وأكد "عتيق" في تصريحاته لـ"الوطن"، عدم تقبل أبناء سيناء لهذا الحدث المروع، ومثل هذه المشاهد، وأنه لن يُغفر لأحد في سيناء أن يصمت على مثل هذا الإجرام قائلا: "لن يعد لنا حياة في سيناء، في ظل استمرار تلك المشاهد لضحايا مصريين".

عتيق: على الدول أن تتعامل بحسم مع تلك الجماعات

وأشار "عتيق"، إلى أن سقوط هذا العدد الكبير من الضحايا، يدل -بلا أدنى شك- على أن الدولة والأجهزة الأمنية تتعامل بدون حسم مع هؤلاء التكفيرين، في ظل وجود الأنفاق، التي لم تتم السيطرة الكاملة عليها، وفي ظل رفض القوات الأمنية مشاركة أبناء سيناء، في القضاء على الإرهاب.

وتابع "عتيق"، أن هناك مسؤولية أخلاقية تقع على أبناء سيناء، الذين ما زالوا يتقاعسون عن مواجهة الإرهاب، بالرغم من التخوف المُسيطر على القبائل السيناوية الآن بالمشاركة في مواجهة العناصر الإرهابية، خاصة في ظل تراخي الأجهزة الأمنية في التعامل معها.

DMC