أخبار عاجلة

مدير تعليم صبيا :استقلال الجامعات ودعم المستشفيات الجامعية.. خطوات رائدة وجبارة

مدير تعليم صبيا :استقلال الجامعات ودعم المستشفيات الجامعية.. خطوات رائدة وجبارة مدير تعليم صبيا :استقلال الجامعات ودعم المستشفيات الجامعية.. خطوات رائدة وجبارة
قال إن التعليم أمام مرحلة جديدة نحو الريادة على المستوى العالمي

مدير تعليم صبيا :استقلال الجامعات ودعم المستشفيات الجامعية.. خطوات رائدة وجبارة

وصف مدير تعليم صبيا الدكتور حسن بن محسن خرمي، موافقة خادم الحرمين الشريفين وولي العهد -حفظهما الله -؛ على دعم المستشفيات الجامعية بأكثر من ٨٦٧ مليونًا، والبدء في استقلال الجامعات بثلاث جامعات، إضافة لنجاح تطبيق لائحة الوظائف التعليمية، والقرارات الموفقة التي اتخذتها الوزارة بقيادة وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ بالخطوات الرائدة والجبارة.

وأضاف في تغريدة على حساب الإدارة في تويتر، أن التعليم أمام مرحلة جديدة نحو الريادة على المستوى العالمي بحول الله وقوته، وذلك بعد ما رفع وزير التعليم رئيس مجلس شؤون الجامعات د.حمد بن محمد آل الشيخ، الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي العهد الأمين -حفظهما الله-؛ بمناسبة صدور موافقة المقام السامي الكريم على تسمية ثلاث جامعات لتكون ضمن الجامعات التي يُطبق عليها نظام الجامعات الجديد، وهي جامعة الملك سعود، جامعة الملك عبدالعزيز، وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، بما يحقق رؤية سمو ولي العهد في التمكين والتميّز والجودة والتطوير المستمر.

وقدّم وزير التعليم التهنئة للجامعات الثلاث وجميع منسوبيها على اختيارهم في المرحلة الأولى لتطبيق النظام، داعياً الله لهم بالتوفيق والسداد لخدمة الوطن وقيادته، وتحقيق رؤية وطننا الغالي لتطوير تحولي لمسيرة التعليم الجامعي في المملكة.

وقال الوزير "آل الشيخ": إن الجامعات الثلاث ستتمكن من الاستقلالية المنضبطة في بناء لوائحها الأكاديمية والمالية والإدارية، وإقرار تخصصاتها وبرامجها وفق الاحتياجات التنموية وفرص العمل في المنطقة التي تخدمها، وذلك وفق السياسات العامة التي تقرها الدولة من خلال مجلس شؤون الجامعات.

وأضاف وزير التعليم أن مجلس شؤون الجامعات اعتمد 23 معياراً و74 مؤشراً لتحديد مدى جاهزية الجامعات لتطبيق نظام الجامعات عليها؛ وفق ثلاثة مجالات تشمل الجوانب الأكاديمية، والإدارية والمالية، كما تم تشكيل لجنة للمراجعة والفحص والتدقيق تضم خبراء من عدد من الجامعات لعملية تحليل الجاهزية، مشيراً إلى أنه تم تشكيل لجنة في الأول من شهر شعبان الماضي ضمت عدداً من المتخصصين في القياس والتقويم، وإدارة التعليم الجامعي؛ لتحكيم التقارير الذاتية التي ترد من الجامعات ومراجعتها، وجاء الاختيار للجامعات الثلاث بناءً على أعلى نسبة من المعايير والمؤشرات المعتمدة.

وأشار الوزير "آل الشيخ" إلى أن الوطن يتطلع لانضمام عدد من الجامعات السعودية في النظام الجديد مستقبلاً، والاستفادة من مميزاته، بما يحقق الأهداف الإستراتيجية لرؤية المملكة ٢٠٣٠ في تنمية الوطن، وبناء الإنسان.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية