أخبار عاجلة

مجلس الأمن يتأهب للتصويت على مشروع قرار جديد لـ"مساعدات سوريا"

مجلس الأمن يتأهب للتصويت على مشروع قرار جديد لـ"مساعدات سوريا" مجلس الأمن يتأهب للتصويت على مشروع قرار جديد لـ"مساعدات سوريا"

جي بي سي نيوز :- يتأهب مجلس الأمن الدولي، مساء السبت، للتصويت على مشروع قرار جديد مقدم من ألمانيا وبلجيكا، لتمديد آلية المساعدات الأممية إلى سوريا عبر معبر واحد على الحدود التركية.

وقال المندوب الألماني الدائم لدى الأمم المتحدة كريستوف هويسجن، إن مشروع القرار المعدل الذي طرحته بلاده وبلجيكا، يسمح بتمديد عمل آلية ايصال المساعدات العابرة للحدود عبر معبر واحد فقط (باب الهوى) لمدة عام.

وأشار هويسجن، في تصريحات للصحفيين، أن نتيجة التصويت على مشروع القرار المشترك ستعلن الساعة 17.30 مساء السبت، بالتوقيت المحلي لمدينة نيويورك (22.30 تغ).

ورفض المجلس، في وقت سابق، مشروع قرار روسي جديد خاص بالمساعدات العابرة للحدود إلى سوريا.

في السياق، قال دبلوماسيون بالأمم المتحدة، في تصريحات للصحفيين بينهم مراسل الأناضول، إن أعضاء المجلس رفضوا في تصويت السبت، تعديلات أجرتها على مشروع قرارها (رفضه المجلس الأربعاء الماضي).

وأوضح الدبلوماسيون، الذين فضلوا عدم الكشف عن أسمائهم، أن موسكو أصرت في القرار المعدل على تضمين عبارات خاصة بالعقوبات أحادية الجانب (الأمريكية والأوروبية) المفروضة على سوريا، دون تفاصيل أكثر.

والجمعة، عرقلت روسيا والصين صدور قرار المجلس بتمديد آلية إيصال المساعدات العابرة للحدود إلى سوريا، وذلك للمرة الثانية خلال 4 أيام.

وحصل مشروع القرار الذي تقدمت به بلجيكا وألمانيا على موافقة 13 دولة من إجمالي أعضاء المجلس (15 دولة)، فيما عارضته روسيا والصين باستخدام "الفيتو".

واعتبارا من منتصف ليلة الجمعة/ السبت، توقف العمل بالية المساعدات العابرة للحدود وتم إغلاق البوابات الحدودية لمعبري "باب الهوى" و"باب السلام" على الحدود التركية أمام تدفق المساعدات الإنسانية إلى سوريا.

ويتطلب صدور قرارات مجلس الأمن الدولي موافقة 9 دول على الأقل من أعضاء المجلس، شريطة ألا تعترض عليه أي من الدول الخمس دائمة العضوية، وهي روسيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا.

الاناضول 

جي بي سي نيوز

شبكة عيون الإخبارية