أخبار عاجلة

اقتصادي لـ"سبق": ستطلق قريباً مفاجآت "نفطية".. والثلاثة الكبار سيرفعون الأسعار

اقتصادي لـ"سبق": السعودية ستطلق قريباً مفاجآت "نفطية".. والثلاثة الكبار سيرفعون الأسعار اقتصادي لـ"سبق": ستطلق قريباً مفاجآت "نفطية".. والثلاثة الكبار سيرفعون الأسعار
أكد أنه خلال 6 أشهر سيعود قطاع الأعمال السعودي إلى وضعه السابق قبل كورونا

اقتصادي لـ

أكد المحلل الاقتصادي الدكتور محمد دليم القحطاني أن جائحة كورونا كانت مفاجئة لجميع القطاعات الاقتصادية، وهناك الكثير من القطاعات التي تأثرت كقطاع التجزئة، والصناعة، والخدمات، والنقل بنسب متفاوتة، أما القطاعات التي تعززت واستفادت بسبب هذه الجائحة فأهمها القطاع الطبي، والتقني، والزراعي، والتأمين.

وأضاف قائلاً لـ"سبق": "وما يهمنا أكثر في ظروف الجائحة هو المنشآت الصغيرة والمتوسطة؛ فقد أشارت بعض الدراسات الدولية إلى أن 92% من شريحة هذه المنشآت تأثرت تأثراً كبيراً جراء جائحة كورونا".

وعن المدى الزمني لتعافي الشركات من تداعيات أزمة كورونا، أشار "القحطاني" إلى دراسة أُجريت على المهتمين بالأعمال، وطُبقت استبانة على أكثر من 1300 شخص أفادوا بأن 6 أشهر كفيلة بأن يعود قطاع الأعمال السعودي إلى وضعه الذي كان قبل جائحة كورونا.

مضيفاً: لكنني أرى أن قطاع الأعمال السعودي يحتاج إلى عام ونصف العام، أي بنهاية 2021؛ لكي يعود إلى كفاءته المعهودة.

وأوضح أنه ومع انخفاض النفط، ومع تأثر الاقتصاد العالمي نتيجة لظروف جائحة كورونا؛ أصبحنا نواجه في هذا الوقت تحدياً لتقليل الاعتماد على النفط، وفتح المجال للقطاع الخاص. ولهذا لم نتأثر كثيراً بهذه الجائحة؛ فمساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي الإجمالي تتعدى 35% وهي نسبة رائعة، ويمهد ذلك لتحقيق ما أعلنه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز من أننا بحلول عام 2030م؛ ستصبح مساهمة القطاع النفطي لا تتعدى 30%، والباقي سيكون على عاتق القطاع غير النفطي.

وعن الدور السعودي في إدارة أسعار النفط العالمية، قال "القحطاني": "نجحت السعودية في التمهيد لتشكيل تكتل جديد حسب ما أطلقت عليه الثلاثة الكبار في الإنتاج النفطي، حيث بدأت السعودية في إقناع الشريك الروسي بالانضمام إلى فلسفة أوبك النفطية التي تقوم على السعر العادل، والإمداد المستمر، والإنتاج المُرضي للجميع، كما نجحت في إشراك عملاق نفطي جديد وهو الولايات المتحدة الأمريكية؛ كي تنضم إلى هذا التوجه، ومن الملاحظ أن أسعار النفط حالياً تعاود الارتفاع، بالرغم من تأثر الاقتصاد العالمي واستمرار جائحة كورونا، وأعتقد أن السعودية لديها مفاجآت في مجال النفط ستطلقها في المستقبل القريب، وستكون عوائدها مثمرة للمملكة والشرق الأوسط والعالم بأكمله".

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية