في تطور خطير... مدير الصحة بمحافظة ذي قار يستقيل تحت تهديد المتظاهرين ()

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع يظهر مدير الصحة في مكتبه وهو محاط بعدد من المتظاهرين، وهو في صدد كتابة طلب استقالته من المنصب.

هذا وأعربت وزارة الصحة عن استنكارها لما وصفته بـ"الاعتداء الصارخ" الذي وقع في دائرة صحة ذي قار.  

وقالت الوزارة في بيان "وزارة الصحة والبيئة تستنكر وتدين الاعتداء الصارخ الذي وقع على دائرة صحة ذي قار واقتحام الدائرة ومكتب مديرها العام وما رافقها من اعتداءات لفظية وغيرها".

  

وأكدت الوزارة، أن "باب الشكوى على أي مؤسسة أو موظف مسؤول متاح وبالطرق القانونية، التي كفلتها التشريعات الدستورية، وأن مثل هذه الاعتداءات تربك المؤسسات الصحية وتؤثر سلبا على تقديم الخدمات العلاجية والوقائية بمختلف مستوياتها، خصوصا في هذه الاوقات العصيبة حيث يتصدى منتسبو وزارة الصحة والبيئة لجائحة كورونا منذ أشهر وسبقها وقفتهم المشرفة في علاج جرحى المتظاهرين".

وطالبت الوزارة الجهات المعنية كافة، "بحماية مؤسساتها ومنتسبيها وأن يحاسب المخالفون وفق القانون وأن يكون دعم المؤسسات الصحية وأبطال الجيش الأبيض أولوية الجميع". 

SputnikNews

شبكة عيون الإخبارية