أخبار عاجلة

مجموعة الأعمال توضح الإجراءات الرقمية للتغلب على تداعيات "كورونا"

مجموعة الأعمال السعودية توضح الإجراءات الرقمية للتغلب على تداعيات "كورونا" مجموعة الأعمال توضح الإجراءات الرقمية للتغلب على تداعيات "كورونا"

الرياض ـ مباشر: رحبت مجموعة الأعمال B20 ومجموعة العلوم S20 بالتزام قادة مجموعة العشرين في مؤتمر القمة الاستثنائي،  في 26 مارس / آذار الماضي، باستخدام جميع أدوات المتاحة للحد من الأضرار الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن وباء كورونا.

وأوضحت المجموعة، في بيان اطلع عليه "مباشر"، اليوم الخميس، أنه يجب اتخاذ مجموعة من الإجراءات، في سبيل التغلب على الأضرار الناجمة عن الوباء.

وأضافت أن هذه الإجراءات، منها إجراءات عاجلة، في المدى القصير، مثل تعزيز البنية التحتية الرقمية، نظراً لاضطرار الناس إلى عزل أنفسهم أو الالتزام بالحجر الصحي ،وانتقال الحكومات والشركات إلى العمل عن ُبُعد.

وأشارت إلى أنه يجب في هذا الإطار، أن تبذل الدول الأعضاء في مجموعة العشرين جهوداً لتمتين البنية التحتية الرقمية الشاملة، المرونة في كل واحدة منها من أجل تقليل التأثير الاقتصادي والاجتماعي للوباء.

ويجب أن تتضمن الإجراءات الفورية توفير خدمات الترفيه الرقمية وتخفيض استخدام النطاق الترددي وتذليل العقبات داخل الدولة الواحدة وبين الدول مثل المخاوف الأمنية المتعلقة بالتطبيقات، بالإضافة إلى عناصر البنية التحتية (مثل 5G).

كما يجب أن تضمن دول مجموعة العشرين امتلاك الناس الأدوات اللازمة (أجهزة الكمبيوتر المحمولة والهواتف الذكية و/ أو الأجهزة اللوحية وما إلى ذلك) للوصول إلى هذه البنية التحتية.

وتشمل الإجراءات العاجلة، النهوض بتكنولوجيا المعلومات الرقمية وخاصة في مجال البنية التحتية الصحية الرقمية، حيث يمكن أن تشكل التقنيات الرقمية مثل تحديد مخاطر العدوى بمساعدة الذكاء الاصطناعي والطباعة ثلاثية الأبعاد وإنترنت الأشياء، وغيرها.

ويجب أن تتعاون مجموعة العشرين مع القطاع الخاص والمؤسسات البحثية في تطوير تقنيات المعلومات الرقمية التي ستساعد في تدابير الوقاية، مع الالتزام بمعايير الإشراف الجيد على البيانات. 

ويتعين على مجموعة العشرين أيضاً التأكد من أن التدابير الاستثنائية التي تم اعتمادها لتسخير البيانات الرقمية مؤقتاً، مثل مراقبة المصابين أو المشتبه بإصابتهم بكوفيد-١٩.

كما تشمل الإجراءات، إنشاء آلية موثوقة لمعالجة البيانات الآمنة: يعتبر تحليل البيانات الضخمة المتعلقة بحركة المواطنين وأنماط انتقال المرض والمراقبة الصحية أمراً بالغ الأهمية.

ويتعين على مجموعة العشرين إنشاء آلية موثوقة تتيح للدول مشاركة البيانات لغرض مكافحة فيروس كوفيد-١٩، مع حماية خصوصية مالكي البيانات سواء أكانوا من الأفراد أو الشركات أو الحكومات. 

ويجب أن تستكشف مجموعة العشرين أيضاً كيف يمكن استخدام هذا التنظيم الموجه للبيانات في المستقبل لتسخير إمكانيات التقنيات الرقمية في معالجة أو منع الأزمات المستقبلية المحتملة بالإضافة إلى إزالة التحيزات القائمة بين الجنسين في مجموعات البيانات والخوارزميات للتخفيف من مخاطر تفاقم عدم المساواة. 

وتشمل الإجراءات العاجلة كذلك، تعزيز الأمن الغذائي مع اضطرار المواطنين إلى عزل أنفسهم أو التزام الحجر الصحي، يواجه عدد من المجتمعات الضعيفة الجوع وانعدام الأمن الغذائي. 

ويجب أن تبذل مجموعة العشرين جهوداً لعقد لشراكات مع مختلف الجهات بما في ذلك القطاع الخاص والمنظمات البحثية من أجل الحد من انعدام الأمن الغذائي. 

وعلى مستوى الإجراءات متوسطة المدى، فيأتي في مقدمتها تعزيز الأمن السيبراني لتسهيل العمل عن بعد، ومراقبة السلامة السيبرانية للأطفال والنساء والقاصرين، وتعزيز المواطنة الرقمية.

كما تشمل هذه الإجراءات تعزيز وتنسيق تنمية المهارات الرقمية الشاملة، حيث إنه على الرغم من الاستثمارات الضخمة في التكنولوجيا والبنية التحتية الرقمية ضمن إطار التحول الرقمي المستمر، برز نقص في الجهود والاستثمارات على مستوى العالم.

ومن المهم أن تنسق مجموعة العشرين بشكل عاجل الجهود العالمية لتحسين مستوى التدريب على المهارات الرقمية من خلال اعتماد المعايير العالمية الموصى بها لمحو الأمية الرقمية وتعزيز المهارات والجهوزية للتدريب والمراقبة والتصديق.

وتشمل الإجراءات المتوسطة المدى كذلك، إتاحة وصول الجميع إلى التقنيات الرقمية عالية الجودة، حيث تعتمد معظم الدول على ترتيبات العمل والتعلم المعتمدة على التكنولوجيا لمواجهة الآثار الصحية على الناس والمساعدة في احتواء الوباء.

ويجب أن تبذل الدول الأعضاء في مجموعة العشرين جهوداً لتسهيل وصول الجميع إلى التقنيات الرقمية استعداداً للتحول الحتمي في العمليات التجارية المتكاملة تكنولوجياً وأنظمة توفير التعليم المتقدمة تقنياً، إضافة إلى توفيرها مجاناً للمستبعدين رقمياً. 

كما تشمل تسريع تبنّي الخدمات المالية الرقمية: فيما تفكر الحكومات في جميع أنحاء العالم في توسيع نطاق آليات الحماية الاجتماعية والتحويلات المالية المباشرة للأسر والشركات الصغيرة.

ويتعين على المجموعة أن تضمن بموازاة رقمنة المدفوعات تفادي الاحتيال الأمني وإساءة الاستخدام وكذلك انتهاكات الخصوصية وعدم استبعادها الفئات الضعيفة، بما في ذلك النساء.

كما تتضمن الإجراءات تسريع الانتقال نحو الوعي الرقمي، والذي يمكن تحقيقه من خلال:

أ) تعزيز الوعي لدى عامة الناس والمجتمع البحثيّ بالآثار البيئية الرقمية في الشركات والمنظمات العامة.

ب) تضمين التأثيرات البيئية كمعايير لاتخاذ القرارات عند وضع سياسات شراء واستخدام المعدات الرقمية.

ج) تمكين المنظمات من إدارة تحولها الرقمي بطريقة مسؤولة بيئياً. 

ترشيحات:

البلدية السعودية تصدِر دليل إعادة فتح الأنشطة التجارية (إنفوجرافيك)

التأمينات السعودية: صرف معاشات مايو للمتقاعدين ومستفيدي "ساند"

مطارات السعودية تستقبل أولى الرحلات لعودة المواطنين من عدة جهات

الداخلية السعودية: السماح بالدخول لمحافظة القطيف والخروج منها

الجوازات السعودية تنهي إجراءات سفر 296 راكباً إلى الفلبين ضمن مبادرة "عودة"

رئيس شؤون الحرمين: "أيام ويعود المسلمون للطواف والسعي"

السعودية تسجل 1325 إصابة جديدة بفيروس كورونا

مباشر (اقتصاد)

مباشر (اقتصاد)

شبكة عيون الإخبارية