أخبار عاجلة

تراجع النشاط الصناعي في الصين خلال أبريل مع ضعف الصادرات

مباشر: تراجع النشاط الصناعي في الصين بأكثر من التوقعات خلال الشهر الجاري، مع تباطؤ الطلب الخارجي بسبب الأثر الاقتصادي الناجم عن تفشي وباء كورونا عالمياً.

وكشفت بيانات صادرة عن مكتب الإحصاءات الوطني في الصين، اليوم الخميس، أن مؤشر مديري المشتريات سجل 50.8 نقطة خلال أبريل/نيسان الجاري مقابل 52 نقطة المسجلة في الشهر الماضي.

وكانت تقديرات المحللين تشير إلى أن النشاط الصناعي سوف ينخفض إلى 51 نقطة في الشهر المنقضي.

ووفقاً للبيانات، فإنه بالرغم من استمرار تعافي نشاط الإنتاج واستقرار الطلب المحلي وارتفاع أنشطة التوظيف إلا أن الضغوط الخارجية قد تزايدت بشكل كبير ليتراجع الطلب الخارجي بشكل كبير.

وارتفع مؤشر الإنتاج بنحو 1.8 نقطة في الشهر الجاري ليصل إلى 53.4 نقطة، في حين تراجع مؤشر طلبيات الصادرات الجديدة إلى 33.5 نقطة.

93ec5d6a56.jpg

أداء النشاط الصناعي في الصين - (المصدر: مكتب الإحصاءات الوطني)

أما مؤشر مديري المشتريات غير الصناعي، والذي يعبر عن أداء القطاع الخدمي، فارتفع إلى 53.2 نقطة خلال هذا الشهر مقابل 52.3 نقطة في الشهر السابق له.

وبحسب التقديرات، فكان من المتوقع أن يصعد النشاط الخدمي إلى 52.7 نقطة في أبريل/نيسان.

ويعني ذلك أن أداء القطاعين والصناعي والخدمي لا يزال داخل نطاق التوسع بعد تسجيله قراءة أعلى الحد الفاصل بين التوسع والانكماش والبالغ 50 نقطة.

وبالنسبة للمؤشر المركب والذي يضم أداء القطاعين الخدمي والصناعي معاً، فارتفع إلى 53.4 نقطة هذا الشهر مقابل 53 نقطة القراءة المسجلة في مارس/آذار.

وفي بيانات منفصلة، أظهرت بيانات صادرة عن مؤسستي "ماركت وكاسين" أن مؤشر مديري المشتريات الصناعي تراجع من 50.1 نقطة إلى 49.4 نقطة في الشهر الجاري، ليتحول بذلك إلى الانكماش.

وكانت تقديرات المحللين تشير إلى أن النشاط الصناعي من مؤسستي "ماركت وكاسين" سوف يبلغ 50.3 نقطة في الشهر الجاري.

a99b12264b.jpg

أداء النشاط الصناعي في الصين - (المصدر: مؤسستي ماركت وكاسين)

ويأتي هذا الأداء مع تجدد التدهور في ظروف التشغيل، وإن وكانت وتيرة الانخفاض أقل حدة من الهبوط القياسي المسجل في فبراير/شباط الماضي وسط عمليات الإغلاق لمكافحة انتشار وباء "كوفيد-19".

واستمر الإنتاج في التعافي وإن كان بوتيرة معتدلة، في حين أن إجمالي الأعمال الجديدة انخفض مجدداً مع تراجع مبيعات الصادرات.

وخلال الربع الأول من العام الجاري، انكمش الصين بنحو 6.8 بالمائة على أساس سنوي، ليكون أول انكماش منذ عام 1992.

وبحلول الساعة 8:56 صباحاً بتوقيت جرينتش، ارتفع اليوان الصيني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة تزيد عن 0.3 بالمائة لتهبط الورقة الخضراء إلى 7.0537 يوان.

مباشر (اقتصاد)

مباشر (اقتصاد)

شبكة عيون الإخبارية