أخبار عاجلة

أزمة في الأقنعة بسبب كورونا واستخدام الذكاء الاصطناعي في المستشفيات والمزيد

أزمة في الأقنعة بسبب كورونا واستخدام الذكاء الاصطناعي في المستشفيات والمزيد أزمة في الأقنعة بسبب كورونا واستخدام الذكاء الاصطناعي في المستشفيات والمزيد

أدى انتشار المستجد (Covid-19) إلى نقص الأقنعة الطبية الآن في بعض البلدان، ولذلك يعمل الموردون ساعات إضافية لمواكبة الطلب، كما بدأت المستشفيات الصينية في الاعتماد على تقنيات الذكاء الاصطناعي للبحث عن علامات الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا.. هل فاتك ما حدث خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية؟ إليك لمحات سريعة عن أبرز الأخبار التي تحتاج إلى معرفتها في أقل من دقيقتين:

أزمة في أقنعة الوجه الطبية بسبب كورونا:

في الوقت الذي تكافح فيه دول العالم لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد (Covid-19) تواجه بعض البلدان نقصًا في أقنعة الوجه الطبية، لذلك يضطر الموردون إلى العمل لساعات إضافية لمواكبة الطلب.

كما ارتفعت الأقنعة بشكل كبير على موقع أمازون، حيث قام بائعو الأقنعة على الموقع بزيادة أسعارها بما يصل إلى أربعة أو خمسة أضعاف في الأسابيع الأخيرة، وحذرت الشركة البائعين من رفع الأسعار إلى هذه المستويات، حتى لا يتعرضون للطرد من الموقع.

قامت أمازون بحذف قوائم أقنعة الوجه المبالغ في أسعارها من الموقع بالفعل، كما كان موضوع فيروس كورونا والتلاعب في الأسعار هو موضوع النقاش الأهم بين المستخدمين في منتدى البيع الرسمي لشركة أمازون على مدار الأسبوع الماضي.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

كما أشار تقرير لوكالة رويترز أن السلطات في إيطاليا – التي شهدت ما يُعتبر حتى الآن أكبر انتشار للفيروس في أوروبا – بدأت تحقيقًا في ارتفاع أسعار الأقنعة ومواد التعقيم على الإنترنت، على الرغم من عدم ذكر أي مواقع. حيث يقول العديد من الصيادلة إن الأقنعة الصحية والمطهرات اليدوية نفذت، ولذلك لجأ الكثير من الناس إلى مواقع على الإنترنت التي تبيعها بأسعار مرتفعة.

في حين حذرت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها المواطنين الأمريكيين من احتمال تفشي الوباء في الولايات المتحدة، إلا أنها لا توصي حاليًا باستخدام أقنعة الوجه، ويقول الخبراء إن غسل اليدين بشكل صحيح غالباً ما يكون أكثر أهمية لمنع انتشار الفيروس.

المستشفيات الصينية تعتمد على الذكاء الاصطناعي:

بدأت 34 مستشفى في الصين في الاعتماد على برنامج الذكاء الاصطناعي الذي طورته شركة (Beijing Infervision) للمساعدة في تشخيص المصابين بفيروس كورونا.

طُور هذا البرنامج في المقام الأول للكشف عن سرطان الرئة من خلال قراءة الأشعة المقطعية للرئة، ولكن الآن أُعيد تجهيزه للبحث عن علامات الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا، مما يساعد المختصين على تشخيص المرضى وعزلهم وعلاجهم بسرعة أكبر.

يمكن للبرنامج تحديد العلامات الأولية أو الجزئية للالتهاب الرئوي الناتج عن الفيروس، ويمكن للأطباء إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من تشخيص المرض.

لا يعتبر تطوير أنظمة طبية جديدة واختبارها في غضون أسابيع حلًا مثاليًا، ولكن الأعداد المتزايدة من المرضى والوفيات تفرض ذلك على الباحثين في كل من الولايات المتحدة والصين. لأنه حتى الآن لا يوجد لقاح للفيروس ولا يوجد علاج متميز لآثاره.

جوجل تعتمد على التعلم العميق للكشف عن المرفقات الخبيثة في رسائل جيميل:

يُعد نشر البرامج الضارة عن طريق المرفقات الخبيثة في رسائل البريد الإلكتروني أحد أقدم الحيل المستخدمة في خروقات البيانات، لذلك اعتمدت جوجل على تقنيات التعلم العميق للكشف عن المرفقات الخبيثة كجزء من جهودها لمكافحة البريد العشوائي والتصيد الاحتيالي.

قدمت (إيلي بورزتين) Elie Bursztein مديرة أبحاث جوجل في مجال الأمن ومكافحة إساءة الاستخدام – خلال مؤتمر RSA للأمن الإلكتروني المقام حاليًا في سان فرانسيسكو – نتائج حول كيفية عمل الماسح الضوئي الجديد الذي يعتمد على التعلم العميق للمستندات في مقابل 300 مليار مرفق يجب أن يعالجها كل أسبوع.

تقول جوجل: “إن 63% من المستندات الخبيثة التي تحجبها كل يوم تختلف عن تلك التي تحجبها أنظمتها في اليوم السابق. كما يوجد حاليًا 56% من تهديدات البرامج الضارة ضد مستخدمي جيميل من مستندات (مايكروسوفت أوفيس) Microsoft Office، و2% من ملفات PDF”.

4 منتجات تساعدك على تعلم لغات جديدة بعروض مغرية:

تعلمُ لغة جديدة لا يجعل السفر إلى وجهاتك المفضلة خارج البلاد أكثر سهولة ومتعة فحسب، بل يساعد أيضًا في تحسين الذاكرة ومهارات حل المشكلات، وزيادة ثقتك بنفسك، ولكن الكثير من الناس يتخلون عن أهدافهم لتعلم لغة جديدة؛ لأن بعض منصات تعلم اللغات الأكثر شعبية تعتمد على الحفظ والتكرار الممل.

لذلك نقدم لك 5 منتجات تساعدك على تعلم مجموعة متنوعة من اللغات بطرق ممتعة، وكل منها متاح بخصم كبير لفترة محدودة.

البوابة العربية للأخبار التقنية

شبكة عيون الإخبارية