أخبار عاجلة

أقل اقتصاد اعتماداً على النقود بالعالم يبدأ اختبار عملته الرقمية

مباشر - سالي إسماعيل: يخطط البنك المركزي في السويد لإجراء اختبار يعتمد على تكنولوجيا البلوكشين، على أمل إدخال الكرونة الإلكترونية رسمياً.

وقال البنك المركزي في الدولة التي تعتبر الأقل في استخدام النقود الورقية (الكاش) في العالم في بيان صادر على موقعه الإلكتروني، أمس الخميس، إن المشروع التجريبي الذي يستخدم تكنولوجيا دفتر الأستاذ الموزع من المقرر أن يستمر حتى نهاية فبراير/شباط 2021.

وأضاف المركزي السويدي أنه يهدف من خلال هذا المشروع إلى إيجاد نموذج بسيط وسهل الاستخدام.

ومن شأن هذا التطوير أن يزيد من عالم المدفوعات الرقمية في السويد، التي تعتبر دولة غير نقدية، وتوعيته بالعملات المعدنية والورقية.

وكان بنك التسويات الدولي في عام 2018، قدر أن أكبر في الدول الاسكندنافية يشهد أدنى مستوى من النقد (الكاش) في نطاق التداول عند المقارنة كنسبة مئوية من الناتج المحلي الإجمالي.

وفي اختبار "ريكسبنك"، من المقرر أن يحصل المستخدمون الخاضعون للاختبار على كرونة إلكترونية في محافظهم الرقمية، والتي يمكنهم من خلال استخدامها في عمليات السحب والإيداع والمدفوعات غبر تطبيق على الهاتف المحمول.

كما من المخطط أن يتضمن الاختبار كذلك التكنولوجيا التي يمكن ارتداؤها مثل الساعات الذكية.

وتراجع استخدام الكاش في السويد بشكل سريع، حيث أظهر استطلاع للبنك المركزي انخفاض حصة الأشخاص الذين قالوا أن آخر عملية شراء تم إجراؤها من خلال الأوراق النقدية أو العملات إلى 13 بالمائة في عام 2018 وهو أقل من 39 بالمائة المسجلة في بداية العقد.

وبحلول الساعة 4:37 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفعت الكرونة السويدية مقابل الدولار الأمريكي بأكثر من 0.9 بالمائة، لتهبط الورقة الخضراء إلى 9.7241 كرونة سويدية.

مباشر (اقتصاد)

شبكة عيون الإخبارية