دراسة: الأم الخجولة أقل رغبة في إرضاع طفلها طبيعيا

دراسة: الأم الخجولة أقل رغبة في إرضاع طفلها طبيعيا دراسة: الأم الخجولة أقل رغبة في إرضاع طفلها طبيعيا

كتب : روان مسعد منذ 6 دقائق

أفادت دراسة أجريت على عدد من السيدات، تعتبر هي الأولى التي تربط بين شخصية الأم والرضاعة، أن الأم الانطوائية لا تريد، عادة، إطعام طفلها طبيعيا، ما يؤدي إلى بحثها عن بدائل، مثل الحليب الصناعي، غير المفيد بقدر حليب الأم.

كما أشارت النتائج إلى أن هؤلاء النساء يحتجن إلى مساعدة ودعم، لإعطاء أطفالهن بداية تغذية صحية، وذلك بتعريفهن مزايا الرضاعة الطبيعية للأم والطفل على السواء.

فحليب الأم يعزز من ذكاء الرضع، ويحمي المعدة، ويحد من التهابات الصدر والربو والحساسية، كما أشارت دراسة أخرى إلى أنه يقلل من وزن الأم عقب الولادة، ويقلل من نسب التعرض لسرطان الثدي.

وأجريت هذه الدراسة على 602 سيدة، لديهن أطفال من عمر 6 إلى 12 شهرا، عن طريق بعض الأسئلة والمواقف الحياتية المختلفة، بواسطة دكتورة إيمي براون، من جامعة سوانسي البريطانية.

وأظهرت البيانات التي تم جمعها على مدار ثلاثة أشهر، أن الأمهات المتفتحات، واللائي يتمتعن بحياة عاطفية مستقرة، هن أكثر احتمالا لبدء ومواصلة الرضاعة طبيعيا لفترة طويلة، أما الانطوائيات واللائي يساورهن القلق كثيرا، فهن أكثر ميلا لاستخدام الرضاعة الطبيعية لفترة قصيرة.

DMC