مصرع أحد أخطر قادة الإرهاب بسيناء.. وجهاديون يهربون إلى غزة

مصرع أحد أخطر قادة الإرهاب بسيناء.. وجهاديون يهربون إلى غزة مصرع أحد أخطر قادة الإرهاب بسيناء.. وجهاديون يهربون إلى غزة
مصادر: الغارة ضربت اجتماع 30 من أهم القيادات الجهادية

كتب : أحمد عبدالعظيم ومحمد مقلد وحاتم حمدى وخالد الأمير وأمير وجدى الثلاثاء 13-08-2013 09:51

قالت مصادر سيادية إن طائرات الأباتشى العسكرية قتلت أحد القادة الميدانيين للجماعات الجهادية فى منطقتى جبل الحلال ووادى الجرم، خلال الهجوم الأخير على العناصر الإرهابية فى الشيخ زويد أمس الأول، وأوضحت أن القتيل يدعى يونس الجرمى، وأن شقيقه يوسف أحد المشتبه بضلوعهم فى مذبحة رفح، وقالت إن الحالة المعنوية لتلك العناصر أصبحت سيئة للغاية، بعد مقتل عدد من قياداتها. وقالت مصادر إن القوات المسلحة طاردت 8 مسلحين أمس، أثناء هروبهم عبر الأنفاق إلى غزة. وأشارت إلى أن القوات كثفت وجودها على الطرق بين شمال سيناء وجنوبها، بعد معلومات عن محاولة تكفيريين الانتقال إلى رأس سدر، هرباً من ضربات الجيش. وأكد شهود عيان فى رفح هروب العشرات من العناصر الجهادية أمس الأول إلى غزة، عقب الغارة الجوية، على بؤر الإرهابيين فى قرية التومة. وقالوا إن الجماعات الجهادية دفنت قتلاها صباح أمس الأول، فى جنازة محدودة وسط سرية تامة، ومنعت التصوير.

وكشف مصدر مقرب من الجهاديين أن الغارة نُفذت أثناء اجتماع 30 من أهم قياداتهم فى سيناء، لمناقشة الثأر لقتلى القصف الصاروخى فى العجراء، وأن «الأباتشى» رصدت مكانهم قبل يوم من الغارة.

وقالت المصادر إن الجيش ضبط 5 إرهابيين، بينهم عنصر ينتمى لجماعة «أنصار بيت المقدس».

DMC