أخبار عاجلة

الحلقة الأخيرة من "موجة حارة": "سيد" يصفي جميع حساباته ويفتح صفحة جديدة بالعودة لـ"شاهندة"

الحلقة الأخيرة من "موجة حارة": "سيد" يصفي جميع حساباته ويفتح صفحة جديدة بالعودة لـ"شاهندة" الحلقة الأخيرة من "موجة حارة": "سيد" يصفي جميع حساباته ويفتح صفحة جديدة بالعودة لـ"شاهندة"

كتب : شريف حسين منذ 27 دقيقة

في الحلقة الثلاثين والأخيرة من مسلسل "موجة حارة"، تقول دولت أم سيد "معالي زايد" لإجلال "هالة فاخر"، إنها لابد أن تخبر سمير وشيرين عن حقيقة أبيهم القواد حمادة غزلان، ولماذا طرته إجلال ولم ترد أن يكون له دورا في تربيتهما، مؤكدة أن معرفتهم من إجلال أفضل بكثير من اكتشافهم الأمر من الصحافة أو عند القبض على حمادة، فتقوم دولت بالمهمة وتخبر وسمير، ويصابا بصدمة.

ويعود نبيل العجاتي شقيق سيد المنزل في أول أيام رمضان، بعد أيام من اختطافه في أمن الدولة، وتعذيبه وضربه ضربا مبرحا، فيروي لأخيه عما حدث له في أيام التعذيب، فيما يخبره سيد أنه ترك "الداخلية" بعد أن كان مقتنعا بأن السلطة سوف تمكنه من تحقيق العدل، إلا أنه اكتشف أن الأمر مجرد وظيفة فقط.

ويقرر سيد تصفية كافة الحسابات فيذهب إلى حمادة غزلان في المستشفى، ويخبره بحقيقة زوجته الثانية نوسة "هنا شيحة"، وأنها ليست مهندسة كما كانت تزعم، وإنما هي سجينة سابقة بسجن القناطر، فيضربها ويقوم بتطليقها.

واستكمالا لحالة الراحة النفسية لسيد بعد مغادرة "الداخلية"، ذهب إلى الساحل حيث تقيم زوجته شاهندة مع أسرتها وطالبها بالعودة إليه مرة أخرى، على أن يفتحا صفحة جديدة، خصوصا بعد تركه العمل في الداخلية، وذلك بالتزامن مع توقعات خبراء الأرصاد الجوية باستمرار الموجة الحارة أسبوعا آخر، على أن تنكسر بعد تلك المدة.

يذكر أن مسلسل موجة حارة، بطولة سيد رجب وإياد نصار ورانيا يوسف ومعالي زايد ومدحت صالح، ويدور في إطار دراما اجتماعية، حول أسرة العجاتي وأخيه الثوري، وعلاقتهم بعدة أسر وشخصيات أخرى، منها حمادة غزلان.

DMC

شبكة عيون الإخبارية